وزير مصري لـ"العربية": سنبدأ بالتعامل مع دعم الطاقة

أحمد جلال قال إن التوجه لخفض عجز الموازنة إلى 10% من الدخل

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير المالية المصري، أحمد جلال، عزم حكومة بلاده على "البدء بالتعامل مع دعم الطاقة" من أجل تخفيف عجز الموازنة، مشيراً إلى فاعلية "الدعم الخليجي الكريم" في تعزيز الجهود الرامية إلى خفض العجز.

وذكر جلال في مقابلة مع قناة "العربية" على هامش منتدى دافوس الاقتصادي، أن الحكومة المصرية تستهدف حتى منتصف العام الحالي رفع معدل النمو الاقتصادي إلى ما بين 3 و3.5% مقارنة بـ2.1% للسنة السابقة.

كما تستهدف تخفيض عجز الموازنة من 14% إلى 10% من الدخل القومي بنفس الفترة.

وقال إن الحكومة ستعتمد على نوعين من الإجراءات، أولها الاستفادة من الدعم الخليجي في تنشيط الاقتصاد وتقليل عبء خدمة الدين العام، وبالتالي خفض الدين وتكلفته وتحقيق وفر للموازنة، إلى جانب "البدء بالتعامل مع دعم الطاقة".

وكانت مصادر مصرية كشفت لـ"العربية" عن اتفاق مع دولة الإمارات على استمرار مدها لمصر بمواد بترولية لمدة 3 أشهر تنتهي أول إبريل المقبل، مشيرة إلى مفاوضات تجري مع السعودية والكويت لاستمرار دعمهما بالمواد البترولية لستة أشهر أخرى.