عاجل

البث المباشر

غصن للعربية: 2016 سيشهد نمواً رغم التوقعات السلبية

المصدر: العربية.نت

على الرغم من التوقعات السلبية التي سادت المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، إلا أن الرئيس والمدير التنفيذي لـ "Renault Nissan" كارلوس غصن متفاءل فيما يخص مبيعات السيارات هذا العام، إذ أكد في مقابلة مع "العربية" على هامش منتدى "دافوس" أن الصين هي السوق الأكبر عالمياً ولا تزال تشكل فرصة جيدة بالنسبة لصناعة السيارات.

وأوضح كارلوس غصن أن السوق الصينية قد تجاوزت نظيرتها الأميركية، حيث تشهد الآن مبيعات بأكثر من 20 مليون سيارة، وذلك مقارنة مع 17 مليون سيارة في أميركا.

وأضاف: "لا تزال سوق السيارات في الصين تشهد نمواً، ففي العام 2015 سجلت نموا بـ 5%، كما نتوقع تسجيل نسبة النمو ذاتها خلال العام الحالي، لكن هذا لا ينفي كون البعض لا يزال محبطاً من معدلات النمو هذه، بعدما كانت في السابق تتجاوز الـ 10%".

وتابع: "هناك تباطؤ في معدلات النمو، لكننا لا نتوقع انخفاضا في سوق السيارات الصينية، كما أننا لا نزال ننظر إلى الصين كسوق واعدة لصناع السيارات".

في المقابل، يرى كارلوس غصن أن انخفاض أسعار النفط سيؤثر على أسواق الشرق الأوسط، إذ على الرغم من جهود الدول لتخفيض الاعتماد على النفط، فما زالت عائداته مصدر مهم للدخل في المنطقة، مضيفاً: "لكن نأمل أن لا يطول ذلك".

وقال الرئيس والمدير التنفيذي لـ "Renault Nissan": "نحن لاعبون كبار في الشرق الأوسط ونريد أن نشارك أكثر من خلال جلب سيارات وتقنيات جديدة إلى المنطقة، وننظر حقاً إلى السوق لتنمو مع أننا حذرون هذا العام بسبب أسعار النفط".

2016 عام النمو

توقع كارلوس غصن أن يكون 2016 عام النمو، على الرغم من التوقعات السلبية في بداية السنة، بسبب التراجعات الحادة لأسواق الأسهم في دول عدة. ويرى أن الاقتصاد العالمي سيحقق نمواً بنسبة تتراوح ما بين 2.5 % إلى 3%، كما استبعد تراجع الأداء الإيجابي للاقتصاد الأميركي والتعافي الأوروبي، قائلا: "أنا متفائل رغم البداية السلبية، وذلك لأنه بالأساس وبصورة عامة ليس هناك العديد من العلامات تشير إلى حالة سوء في الاقتصاد".

سيارات الحركة الذكية في 2020

من ناحية أخرى، تحدث عن تكنولوجيا جديدة تمكن من صناعة سيارات تتمتع بالحركة الذكية وليس سيارات بدون سائق، حيث يمكن أن يغير السائق بين التحكم بالسياقة أو السياقة الذاتية، وكشف أن هذه التقنية ستكون جاهزة عام 2020 أو قبل ذلك بقليل.

لكنه أبدى تحفظه فيما يخص السيارات بدون سائق، بسبب وجود العديد من المسائل التقنية والقانونية العالقة، وكذلك ضرورة تطوير بنية تحتية خاصة بهذا النوع من السيارات.

وقال: "نشهد ثورة وتحولا كبيراً في عالم السيارات، لكن علينا أن نتأكد من أن الأنظمة القانونية ستتقبل هذا التغيير مع إمكانية تحقيقه".

إعلانات

الأكثر قراءة