عاجل

البث المباشر

كانيي: السعودية الأولى خليجيا بمحاولة تنظيم الترفيه

المصدر: دبي - العربية.نت

قال الرئيس التنفيذي لـ Business France باسكال كانيي في مقابلة مع العربية على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، إن استثمار صندوق الصناديق السعودي في الشركات الريادية الفرنسية يتيح الفرصة لنقل التكنولوجيا من فرنسا إلى دول مجلس التعاون.

وأضاف "لدينا علاقة تاريخية ونحن مسرورون للتصدير إلى دول مجلس التعاون ونطمح للاستمرار بذلك. القطاعات الكلاسيكية والدفاع والفضاء هي من صلب اختصاصاتنا، ولكننا أيضا نختص بالترفيه، والسعودية أكثر دول مجلس التعاون تحاول إعادة تنظيم وتركيز هذا القطاع".

وفيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي قال كانيي "نحن متحمسون جدا للعالم الجديد، وأقصد هنا تركيز العالم الجديد على الذكاء الاصطناعي والعلوم.. حيث لدينا أكثر من 38 ألف مهندس يدخلون سوق العمل سنويا، وهنا نحاول أن نكون خيارا لدول مجلس التعاون خلال مسيرتها للتحوّل من خلال مكاتب في المنطقة ونحاول دخول الأسواق. وقد استفدنا بشكل كامل من منتدى مبادرة مستقبل الاستثمار قبل أسابيع، ولدينا محادثات مستمرة خلال زيارة الرئيس ووزارة الخارجية ".

وأكد أن الشركة تحاول تركيز توجهاتها خصوصا أن المنطقة نشطة للغاية وتخطط استراتيجيا كيفية إعادة توزيع الأصول.

ويعتقد كانيي أن الوقت حان للتغير الذي تقوم به دول مجلس التعاون، وأن نتطلع إلى الإمكانيات القوية لدينا في التكنولوجيا.. فمن إجمالي 2.7 مليار دولار التي تجعل فرنسا من الدول الأولى عالميا من ناحية رأس المال المخاطر عالميا، نسبة كبيرة تصل إلى 20%، قد تأتي من صندوق الصناديق إذا ما استثمر في اقتصادنا.

وقال كانيي "إذا ما استثمر الصندوق في الشركات الريادية وأصبح جزءا من مجلس إدارتها، فهذا يتيح الفرصة لتحول ووصول التكنولوجيا من فرنسا إلى دول مجلس التعاون، وهذا أحد أهدافنا الرئيسية".

إعلانات