400 درهم شهرياً إنفاق الفرد على المحمول بالإمارات

وفقاً لمسح شامل أجرته "هيئة تنظيم الاتصالات" للاستخدام في 2012

نشر في: آخر تحديث:
يبلغ متوسط الإنفاق على الهواتف المتحركة في الإمارات، أكثر من 400 درهم شهرياً بينما يبلغ متوسط إنفاق الأسر على مكالمات الهواتف الثابتة نحو 141 درهماً في الشهر بحسب الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات.

ووفقاً لصحيفة "الخليج"، أشارت دراسة استطلاعية شاملة للأسر قامت بها الهيئة خلال 2012 أعلنت عنها أمس إلى عدة مؤشرات رئيسة تبين مدى الإنفاق واستخدام خدمات الاتصالات الرئيسية الثلاث. وبلغت نسبة الأفراد الذين لديهم هاتف متحرك 99.9% من أفراد المجتمع بينما 50%من الأسر في الدولة تملك هاتفاً ثابتاً، و72% من تلك الأسر تمتلك خطوط إنترنت.

ويبلغ متوسط عدد المكالمات من الهاتف المتحرك في الأسبوع مكالمات محلية 40 مكالمة، بينما المكالمات إلى الهواتف الثابتة 11 مكالمة بينما المكالمات الدولية يبلغ متوسطها 6 مكالمات أسبوعيا، أما المكالمات الثابتة فيبلغ متوسط المكالمات المحلية والداخلية نحو 33 مكالمة، أما المكالمات الصادرة إلى الهواتف المتحركة فبلغ المتوسط 15 مكالمة أسبوعياً والمكالمات الدولية نحو 4 مكالمات، بينما بلغت نسبة استخدام الإنترنت عبر الأشهر الثلاثة الماضية نسبة 85% من إجمالي المشتركين.

وتفصيلاً ألقى التقرير الضوء على معدلات الإنفاق على كل من خدمات الهواتف الثابتة والهوتف المتحركة، حيث ينفق نحو 56% من مستخدمي الهواتف الثابتة بمتوسط 141 درهماً أو أكثر بينما كان الأقل إنفاقا هو معدل 3% من المشتركين بمعدل إنفاق 20 درهماً أو أقل.

وعلى صعيد خدمات الهاتف المتحرك فينفق نحو 24% من إجمالي المشتركين ما بين 400 درهم أو أكثر، بينما كان الأقل بحصة 3% من المشتركين تنفق أقل من 41 درهماً شهرياً.

وعلى صعيد انتشار الخدمات فكان في قطاع خدمات الهواتف الثابت نسبة الممتلكين لهاتف ثابت نحو 50% من إجمالي الأسر، بينما قال 73% من شريحة عدم الممتلكين لتلك الهواتف عدم حاجتهم لها و76% منهم يستخدمون المتحرك كبديل أساسي.

وأرجع 8% من غير المشتركين ذلك لارتفاع تكلفة الخدمة في حين أوقف 14% منهم الخدمة لعدم الحاجة لها أو لارتفاع التكلفة في الوقت الحالي، وأشار 11% من إجمالي غير المشتركين إلى رغبتهم في الإشتراك خلال الـ6 أشهر القادمة.