مصر تطرح أول صكوك إسلامية في فبراير المقبل

بهدف توفير مصادر تمويل جديدة ومتنوعة

نشر في: آخر تحديث:
توقع وزير المالية المصري، ممتاز السعيد، الانتهاء من مشروع قانون الصكوك الإسلامية،‏ وإصدار أول طرح لها في أواخر شهر فبراير/شباط المقبل‏.‏

وقال السعيد إن الهدف من إصدار هذه الصكوك هو توفير مصادر تمويل جديدة ومتنوعة، إلى جانب ما يتم إصداره من سندات وأذون خزانة لسد العجز في الموازنة العامة للدولة، علاوة على تنويع آليات سد هذا العجز بما يتناسب مع متطلبات بعض الجهات ومؤسسات التمويل الإسلامية، وفقاً لصحيفة "الأهرام" المصرية.

ورداً على الشائعات التي ترددت أخيراً، أكد السعيد أن مصر ملتزمة بسداد أقساط الدين العام الخارجي وفوائده في المواعيد المحددة لها، بما يتناسب مع الالتزامات الدولية.

وأضاف وزير المالية أن سعر الفائدة على الدين العام المحلي آخذ في الانخفاض، مشيراً في الوقت نفسه إلى أنه يمثل تحسناً طفيفاً في سد عجز الموازنة العامة للدولة.