العربي: الدعم الخليجي أغنى مصر عن قرض صندوق النقد

أكد أن اقتصاد بلاده يحتاج استثمارات أجنبية بـ50 مليار دولار سنوياً

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير التخطيط والتعاون الدولي المصري الدكتور أشرف العربي أن دعم السعودية والكويت والإمارات لمصر جعل الحكومة غير مهتمة بالاقتراض من صندوق النقد.

وقال العربي في تصريحات نشرتها صحيفة "الجزيرة"، إن قرض صندوق النقد الدولي ليس على الأجندة الحالية للحكومة المصرية.

وأشار إلى أن معدل النمو لم يتجاوز 2% بعد ثورة 25 يناير، مؤكداً أن مصر بحاجة لمعدل نمو 7%، مضيفاً: "إننا نحتاج لجذب استثمارات أجنبية بقيمة 50 مليار دولار سنوياً للنهوض بالاقتصاد، وذلك بالإضافة إلى 850 ألف فرصة عمل سنوياً لاستيعاب سوق العمل، وهو التحدي الأكبر للحكومة الحالية والقادمة".

ولفت العربي إلى أن الاستثمارات الخليجية في مصر حالياً تبلغ قيمتها 50 مليار دولار، وأن قيمة الاستثمارات الأوروبية في مصر خلال الوقت الراهن يبلغ 45 مليار دولار.

وأوضح أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر لا تتجاوز ملياري دولار، لافتاً إلى أن معدل البطالة بشكل عام وصل إلى نسبة 13.5 %، و30 % بالنسبة لفئة الشباب.

وأضاف أن عجز الموازنة في 30 يونيو 2013 وصل إلى 240 مليار جنيه، مشيراً إلى أن الوزارة تسعى إلى تقليل عجز الموازنة إلى 10% من إجمالي الناتج المحلي.