السعودية تسدد 585 مليار ريال من الدين العام في 10 سنوات

ليصل إلى 75.1 مليار ريال بنهاية 2013 متراجعاً 24% عن مستوياته في 2012

نشر في: آخر تحديث:

نجحت السعودية في تخفيض الدين العام لديها، للعام العاشر على التوالي، ليصل إلى 75.1 مليار ريال بنهاية 2013، متراجعاً بنسبة 24% عن مستوياته في 2012، والبالغة 98.9 مليار ريال، لتخفض الدولة دَينها العام، بقيمة 23.7 مليار ريال في آخر عام.

ووفقاً لتقرير أعدته صحيفة الاقتصادية السعودية، تكون السعودية قد سددت 584.7 مليار ريال من دَينها العام في آخر عشر سنوات، لينخفض بنسبة 89 في المائة عن مستوياته في 2003 والتي كانت 660 مليار ريال.

وكانت أعلى قيمة تم سدادها من الدَّين خلال الفترة من 2004 وحتى 2013، في عام 2005 حيث تم سداد 150 مليار ريال، ليصل الدَّين العام إلى 460 مليار ريال بعد أن كان بحدود 610 مليارات ريال في 2004.

وكانت ميزانية 2005، قد سجّلت فائضاً بحدود 218 مليار ريال. فيما كانت أدنى قيمة تم سدادها في الفترة نفسها، هي عشرة مليارات ريال في عام 2009م، عندما حققت ميزانية الدولة عجزاً بحدود 87 مليار ريال.

يُشار إلى أن الدَّين العام السعودي كان قد تراجع في 2012م للعام التاسع على التوالي، متراجعا بنسبة 27 في المائة عن مستوياته في 2011، والبالغة 135.5 مليار ريال. وكان الدَّين العام قد سجّل 660 مليار ريال في 2003، ومنذ ذلك التاريخ والدولة تنتهج سياسة تخفيضه عاماً تلو الآخر، مستفيدة في ذلك من عوائد النفط المرتفعة والفوائض الكبيرة في سداد الدَّين، حتى تقلص إلى 135.5 مليار ريال في 2011، أقل بنسبة 79 في المائة مما كان عليه في 2003، وذلك بنسب تخفيض تُراوح بين 4 في المائة، كأقل نسبة في 2009م عندما حققت ميزانية الدولة عجزاً، و27 في المائة كأعلى نسبة في عامي 2012 و2007.

وبلغت نسبة الدَّين 5.9 في المائة من الناتج المحلي بالأسعار الثابتة (الحقيقي) في 2013م، والبالغ 1264 مليار ريال. وتتراجع نسبة الدَّين من الناتج منذ عام 2003 حينما كان الدَّين 660 مليار ريال تشكل 96 في المائة من الناتج البالغ 686 مليار ريال حينها، حتى بلغت نسبته 8.1 في المائة من الناتج لعام 2012م والبالغ 1218 مليار ريال.

كما تراجعت نسبة الدَّين العام السعودي من الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية (الاسمي) للعام العاشر على التوالي، لتصل إلى 2.7 في المائة في 2013م، وهي أقل نسبة في العقد الأخير، بعد أن بلغ الدَّين العام 75.1 مليار ريال، فيما الناتج المحلي الإجمالي بحدود 2795 مليار ريال.