السعودية تحتسب "ذوي الإعاقة" بـ4 عاملين بالأجر

تطبيق عقوبات بحق "الوظائف الوهمية" وحرمان المنشأة من تأشيرات عمل جديدة

نشر في: آخر تحديث:

إذا ما أقرت الحكومة السعودية "مسودة" احتساب "ذوي الإعاقة" العامل بـ4 موظفين سعوديين، فإنها ستكون أول بلد في المنطقة تقوم بهذه الخطوة.

وبحسب صحيفة اليوم، كان موقع "معا" الحكومي طرح الكثير من المسودات للنقاش وإقرارها في القريب العاجل، ومن أهمها دراسة احتساب المرأة العاملة عن بعد ضمن نسبة توطين الوظائف على أن ألا يقل عمرها عن 18 سنة، ولا يزيد عن 50 سنة، وأن تكون مسجلة لدى التأمينات الاجتماعية.

وسيكون احتساب المرأة العاملة عن بعد ضمن نسبة توطين الوظائف بمعدل "1.25 شخص" بمعنى أن كل 4 عاملات عن بعد يتم احتسابهم بـ5 عاملات، شريطة أن يكون مقر سكن العاملة في مدينة أو محافظة بعيدة عن مقر المنشأة.

أما ذو الإعاقة العامل عن بعد فيتم احتسابه بـ4 عاملين سعوديين على ألا يقل راتبه الشهري عن ثلاثة آلاف ريال، وأن يكون مسجلاً في التأمينات الاجتماعية ولا يعمل في كيان آخر، أما في حال زيادة نسبة التوطين في الكيان أو المنشأة على 10% من إجمالي عدد السعوديين، فإنه سيتم احتساب كل عامل من ذوي الإعاقة كأي عامل آخر.

وتدرس الوزارة تطبيق عقوبات بحق المنشآت الموظفة للصنفين السابقين بوظائف وهمية تشمل حرمان المنشأة من الحصول على تأشيرات عمل جديدة أو نقل خدمات عمال لها أو تغيير مهن عمال لديها مدة لا تقل عن 3 سنوات للمخالفة الأولى، ولا تقل عن 5 سنوات للمخالفة الثانية، وحرمان المنشأة من دعم صندوق الموارد البشرية أكثر من 3 سنوات للمخالفة الأولى، و5 سنوات للمخالفة الثانية مع غرامة مالية لا تتجاوز 5 آلاف ريال.