شركات سعودية تجدد التزامها باتفاقات "مؤتمر مصر"

نشر في: آخر تحديث:

جددت الجمعية السعودية المصرية لرجال الأعمال التزامها الكامل بما تم الاتفاق عليه مع الحكومة المصرية خلال حضور أعضائها قمة مصر الاقتصادية التي عقدت منتصف مارس الماضي.

وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية، الشيخ محمد عبدالله الراجحي، إن الشركات السعودية ملتزمة بالاتفاقيات التي تم التوقيع عليها بالتعاون مع الحكومة المصرية برئاسة المهندس إبراهيم محلب في مؤتمر مارس الماضي، بخصوص استصلاح مساحات الأراضي التي تم الاتفاق عليها، لافتاً إلى أن الشركات التي ستتولى استصلاح المساحة المخصصة هي من أهم وأكبر الشركات العاملة في مجال الزراعة.

ولفت إلى أن حجم الاستثمارات في هذا المشروع فقد يقدر بنحو 15 مليار جنيه.

وأضاف الراجحي أن تلك الشركات تمتلك الخبرة الطويلة التي تزيد على 30 عاماً في مجال استصلاح الأراضي، حيث قامت هذه الشركات باستصلاح ما يزيد على 3 ملايين فدان زراعي داخل وخارج المملكة، كما أنها تمتلك من المقومات والكفاءة الفنية والقدرة المالية، وهي جاهزة للعمل بمجرد استلام الأرض من الحكومة وفقاً لبرنامج زمني معد لذلك، وكذلك إنهاء التعاقدات كما وعد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في 50 يوماً.

وذكر "الراجحي"أن أغلب هذه الشركات متواجدة بالفعل في السوق الإفريقي ولديها مشروعات زراعية متكاملة بما هو صناعي بخلاف الزراعة والمجتمعات الحضارية التي صاحبتها، كما أنها مزودة بكافة الخدمات مثل الوحدات الطبية والأسواق والمناطق السكنية الخاصة بموظفي المشروع، مطالباً الجهات المصرية ذات العلاقة بضرورة التوجه لزيارتها والاطلاع عليها، خاصة أنها متواجدة بمصر.

ورحب الراجحي بقانون حق الانتفاع الذي أقرته الحكومة المصرية مؤخراً وفقاً لآليات قانونية واضحة.