عاجل

البث المباشر

مصر توقع اتفاق بناء محطة "الضبعة" النووية مع روسيا

المصدر: القاهرة – خالد حسني

أعلن متحدث باسم شركة روساتوم النووية المملوكة للحكومة الروسية، أن الحكومتين المصرية والروسية وقعتا اتفاقا لبناء محطة للطاقة النووية في مصر.

ومن المتوقع أن يكتمل تشييد المحطة -التي ستقام في الضبعة على الساحل الشمالي لمصر بحلول عام 2022.

وقالت الشركة في وقت سابق، إن العقد سيتضمن عرضا بقرض من روسيا لمصر.

في سيابق متصل، كانت الحكومة المصرية قد أعلنت صباح اليوم، أن سيرجي كيرينكو، رئيس شركة "روس أتوم" للطاقة النووية المملوكة من الحكومة الروسية، وصل القاهرة على رأس وفد رفيع المستوى لاستكمال المفاوضات بإنشاء محطة الضبعة النووية.

وتعتبر" روس أتوم" الروسية الشركة الوحيدة التي تجري مفاوضات مع الجانب المصري بشأن مشروع إنشاء محطة نووية.

وفي فبراير الماضي، وقعت مصر وروسيا، مذكرة تفاهم لإقامة أول محطة نووية في منطقة "الضبعة" لتوليد الطاقة الكهربائية، خلال زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للقاهرة، وذلك ضمن عدد من الاتفاقيات الأخرى.

وقدر مستشار وزير الكهرباء المصري لشؤون البرنامج النووي، إبراهيم العسيري، أن خسائر بلاده من تأخر تنفيذ المشروع النووي لمدة 30 عاما بـ200 مليار دولار أميركي، بحسب تصريحات صحافية مؤخرا.

وفي مطلع أغطس الماضي، وافقت الحكومة المصرية على طلب هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء، والمتعلق باختيار مستشار قانوني دولي، وذلك في ضوء التوجه الاستراتيجي لمصر لإنشاء عدد من المحطات النووية لتوليد الكهرباء.

إعلانات

الأكثر قراءة