عاجل

البث المباشر

ارتفاع تكلفة المعيشة بالسعودية بقيادة التعليم والملابس

المصدر: العربية.نت

أفادت صحيفة "مكة" بأن معدل التضخم السنوي بالسعودية في ديسمبر استقر عند 2.3% للشهر الثاني على التوالي، بعدما سجل في أكتوبر أعلى مستوى في العام 2015 عند 2.4%، مشيرة إلى أن 3 أقسام من بين الأقسام الرئيسة المكونة للرقم القياسي لتكلفة المعيشة شهدت ارتفاعات ملحوظة، تصدرها التعليم، والملابس، ثم السكن والمياه والغاز وأنواع الوقود الأخرى.

ونقلت الصحيفة عن تقرير مصلحة الإحصاءات العامة الشهري، والذي صدر الأربعاء، أن مؤشر تكلفة المعيشة بلغ 134.5 في ديسمبر الماضي، ارتفاعا من 134.4 في نوفمبر 2015، ومن مستوى 131.5 في ديسمبر 2014، ليسجل بذلك ارتفاعا على أساس شهري نسبته 0.1%، وارتفاعا على أساس سنوي نسبته 2.3%.

وعزا التقرير الارتفاع الذي طال قسم التعليم البالغة نسبته 5.4%، إلى الزيادة التي سجلتها مجموعتا التعليم ما قبل الابتدائي والابتدائي بنسبة 8.6%، والتعليم الثانوي والمتوسط بنسبة 7.8%، مقابل ذلك سجلت مجموعتا التعليم ما بعد الثانوي غير الجامعي زيادة بنسبة 7.2%، والتعليم العالي بنسبة 6.8%.

وبحسب التقرير طرأت زيادة أيضاً على مجموعة الملابس بنسبة 5.5%، ومجموعة الأحذية بنسبة 1.7%.

وأشار التقرير إلى أن قسم السكن والمياه والكهرباء والغاز سجل ارتفاعا بنسبة 4.0% متأثراً بالارتفاع الذي سجلته ثلاث من المجموعات الأربع المكونة له، أبرزها: صيانة وإصلاح المسكن بنسبة 5.6%، ومجموعة الإيجار بنسبة 4.8%، مقابل ذلك سجلت مجموعة المياه والخدمات المتصلة بالمسكن انخفاضا بنسبة 9.3%.

ومن بين الأقسام الـ11 التي شهدت مؤشراتها ارتفاعا في ديسمبر قسم الصحة الذي ارتفع 2.7%، مع زيادة مجـموعة خدمات المرضى بنسبة 4.5%، ومجموعـة المنتجات والأجهزة والمعدات الطبية بنسبة 2.1%، ومجموعة خدمات المستشفيات بنسبة 0.6%.

وحقق قسم السلع والخدمات المتنوعة زيادة 1.6%، متأثرا بزيادة مجموعة التأمين بنسبة 12.8%، ومجموعة الخدمات الاجتماعية بنسبة 5.1%.

وسجل قسم الأغذية والمشروبات زيادة بـ 1.4% نتيجة ارتفاع مجموعة الأغذية بنسبة 1.5%. وفي المقابل سجل قسم المطاعم والفنادق انخفاضا بلغت نسبته 2.5%، متأثرا بالانخفاض الذي سجلته المجموعتان المكونتان له: خدمات تقديم الوجبات بنسبة 2.7%، وخدمات الفنادق والشقق المفروشة بنسبة 0.3%.

إعلانات

الأكثر قراءة