السعودية: كهرباء من الطاقة الشمسية وتبادلها مع أوروبا

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤول سعودي٬ إن المملكة تعتزم توقيع عقود مشروع الربط الكهربائي مع مصر قبل منتصف العام الحالي٬ في حين وصلت دراسة الربط مع تركيا مراحلها النهائية٬ لتبادل الطاقة بين أوروبا والدول الخليجية عبر السعودية بين موسمي الصيف والشتاء لتقليل التكاليف وترشيد الاستهلاك.

في غضون ذلك٬ تنطلق اليوم الأحد٬ فعاليات "المنتدى السعودي للمياه والكهرباء 2016" في نسخته الـ٬11 برعاية الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز٬ أمير منطقة الرياض٬ بحضور المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين٬ وزير المياه والكهرباء السعودي٬ حيث تصّنف السعودية٬ كثالث أكبر مستهلك للمياه وأكبر منتج للمياه المحلاة في العالم٬ في ظل زيادة الطلب على الطاقة بنحو 8%.

وقال وزير المياه والكهرباء: "سيناقش المنتدى القضايا والتحديات التي تواجه قطاعي المياه والكهرباء٬ واستعراض أحدث التقنيات العالمية٬ بمشاركة مسؤولين ومتخصصين ومستثمرين من دول عالمية لعرض ومناقشة٬ بجانب المعرض المصاحب"، بحسب صحيفة "الشرق الأوسط".

ووفق الحصين٬ يستعرض المنتدى أبرز الابتكارات التي تسهم في زيادة وتحسين الإنتاج٬ تزامنا مع الزيادة المطردة سنويا في الاستثمارات التي تضخ في القطاعين٬ مشيرا إلى أن السعودية٬ تصنف كثالث أكبر مستهلك للمياه وأكبر منتج للمياه المحلاة في العالم٬ مبيناً أن قطاع الكهرباء يشهد زيادة ملحوظة في الطلب تصل إلى نحو 8%، سنويا٬ نتيجة النمو السكاني والصناعي والتجاري.

وأوضح الحصين أن المنتدى سيوفر فرصة كبيرة لتبادل الخبرات العالمية٬ والخروج بتوصيات تشمل حلولا مبتكرة لتطوير قطاعي المياه والكهرباء في البلاد٬ مشيرا إلى أن الدولة تسعى منذ زمن إلى رفع ثقافة الترشيد للوصول إلى كفاءة الاقتصاد والاستفادة القصوى من مواردها بالشكل الأمثل.

من جهته٬ قال الدكتور صالح العواجي٬ وكيل وزارة المياه والكهرباء للشؤون الكهربائية٬ ورئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء إن "السعودية تعتزم نقل التقنية وتوطين الصناعات ذات الصلة٬ محاولة الاستفادة من الطاقة الشمسية في إنتاج الكهرباء٬ لقلة تكاليفها".