اليوم.. بدء توطين 50% من قطاع الاتصالات بالسعودية

تشمل كافة المنشآت والمحلات في المملكة وتستمر هذه المرحلة لمدة 3 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

تبدأ 4 وزارات اليوم الاثنين تطبيق قرار قصر العمل في مهنتي بيع وصيانة الجوالات وملحقاتها على السعوديين والسعوديات، كمرحلة أولى بتوطين 50 % للمهنتين تستمر لمدة 3 أشهر، لتشمل كافة المنشآت والمحلات في المملكة، على أن تبدأ المرحلة الثانية 1 ذو الحجة بتوطين 100%.

ودعت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ووزارة التجارة والاستثمار ووزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، أصحاب الأعمال والمنشآت إلى الالتزام بما نص عليه القرار، والبدء بعمليات التوطين للشباب والفتيات.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل إن الوزارة والمؤسسات الشقيقة أسهمت في تدريب 34.218 مواطنا ومواطنة خلال الأشهر الماضية في تخصصات صيانة الجوال ومهارات المبيعات وخدمة العملاء، بدعم من صندوق تنمية الموارد البشرية والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، مؤكدا جاهزيتهم للدخول في السوق وتسلم الوظائف.

ودعا أصحاب الأعمال والمنشآت والراغبين بالعمل إلى زيارة البوابة الوطنية للعمل "طاقات" عبر الرابط https://www.taqat.sa للتسجيل وعرض الفرص الوظيفية المتاحة لديها، كما أن بإمكان المتخرجين الجدد التسجيل بالبوابة واستعراض الفرص الوظيفية والتقدم لها.

وأكد المتحدث الرسمي للوزارة عدم التهاون في إيقاع العقوبات على مخالفي القرار الوزاري، موضحا أن الجهات الشريكة، إضافة إلى دعم وزارة الداخلية، ستطبق عقوباتها كل على حدة مع بدء أعمال الفرق التفتيشية والأمنية في جميع مدن ومحافظات المملكة.

وأوضح أبا الخيل أن الحملات التفتيشية التي ستبدأ مطلع رمضان تأتي للتحقق بشكل دائم من التطبيق وامتثال القائمين على تلك المحلات لما تضمنه من بنود وتعليمات واضحة تنص على توطين قطاع الاتصالات، وإحلال الكوادر الوطنية فيه بدلاً من العمالة الوافدة.

وأشار خالد أبا الخيل إلى أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية حريصة تماماً على دخول السعوديين والسعوديات إلى قطاع الاتصالات وتسلم الوظائف فيه والاستثمار في هذا القطاع، حيث قدمت الوزارة حزمة من التسهيلات تمثلت في البرامج التدريبية المرتبطة بالتوظيف في القطاع، إضافة إلى تقديم الدعم المادي لهم عبر القروض للرياديين والرياديات.