إسبانيا تداهم عقارات لأقارب الأسد بتهم غسل الأموال

المحكمة العليا تحجز عقارات بـ 700 ملايين يورو متصلة بعائلة رئيس النظام السوري

نشر في: آخر تحديث:

حجزت #المحكمة_العليا_الإسبانية على #عقارات تصل قيمتها لنحو 700 ملايين يورو، متصلة بقضايا #غسل_أموال، متهم فيها أفراد من عائلة رئيس #النظام_السوري #بشار_الأسد.

وقالت المحكمة العليا في إسبانيا اليوم الثلاثاء إنها فتحت تحقيقا بشأن #رفعت_الأسد نائب الرئيس السوري السابق وعم الرئيس #بشار_الأسد فيما يتعلق بمزاعم غسل أموال لصالح جماعات إجرامية في جنوب إسبانيا.

وقالت المحكمة في بيان على موقعها الإلكتروني، بحسب وكالة رويترز، إن "القاضي خوسيه دي لا ماتا أمر بمصادرة ممتلكات في بلدتي بويرتو بانوس وماربيا وبإغلاق عشرات الحسابات المصرفية".

وتجري السلطات الاسبانية مداهمات في املاك لاسرة #الرئيس_السوري #بشار_الأسد وخصوصا عمه رفعت في منتجع ماربيا (جنوب)، حسبما افاد مصدر قضائي، ونقلت عنه فرانس برس.

وأوضح المصدر نفسه ان المداهمات التي يقوم بها الحرس الوطني تتم خصوصا في المرفأ الفخم في بويرتو بانوس (الاندلس) وهي مرتبطة بتحقيق في #فرنسا حول شبهات بقيام #رفعت_الأسد باختلاس اموال عامة و #تبييض_اموال.