جدوى: القطاع غير النفطي سيعزز الناتج المحلي بالسعودية

نشر في: آخر تحديث:

قالت "جدوى للأبحاث" في تقرير لها، اليوم الأحد، إن التزام السعودية بتخفيضات منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، والتي تم تمديدها مؤخرا إلى 9 أشهر أخرى حتى مارس 2018، سيكون له آثار على الناتج المحلي الإجمالي، لكنها توقعت أن يعزز القطاع غير النفطي النمو في الناتج المحلي.

وتوقعت جدوى أن يبلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي 0.1% في عام 2017 (مقابل 1.4 %في عام 2016) بسبب الانخفاض في الناتج المحلي الإجمالي لقطاع النفط الذي تباطأ بنسبة سالب 1.2% (مقابل 3.4% في عام 2016).

وأشار التقرير إلى بيانات ميزانية الربع الأول من العام الحالي، والتي أظهرت استخدام 11% من الإنفاق الرأسمالي المقدر بنحو 260 مليار ريال لعام 2017 كاملاً.

وعدلت جدوى تقديراتها لعجز الميزانية للعام الحالي، إلى 182 مليار ريال بنسبة 6.9% من الناتج المحلي.