عاجل

البث المباشر

خطوات أميركية تستهدف إصلاح علاقة التجارة مع الهند

المصدر: واشنطن - رويترز

دعا أعضاء بارزون في الكونغرس الأميركي الرئيس دونالد ترمب إلى الضغط على رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي لإزالة العقبات أمام التجارة والاستثمارات الأميركية عندما يلتقيان لأول مرة يوم الاثنين.

وقال النواب وهم من الحزبين الجمهوري والديمقراطي في رسالة بعثوا بها إلى ترمب إن المناقشات التي جرت على مستوى عال مع الهند لم تؤد إلى إزالة العقبات الرئيسية أمام التجارة والاستثمار ولم تمنع الهند عن فرض عقبات جديدة.

وأضافوا أن "قطاعات كثيرة من الاقتصاد الهندي مازالت محمية بشكل لا مبرر له كما أن الهند مازالت تعد مكانا صعبا كي تقوم فيه الشركات الأميركية بأنشطة " مشيرين إلى تقرير للبنك الدولي عام 2017 وضع الهند في المركز 130 من بين 190 دولة فيما يتعلق بتسهيل القيام بأنشطة.

وقال النواب إن العلاقة الاقتصادية بين البلدين أقل من المتوقع منها بكثير وذلك نتيجة لتقاعس الهند عن تطبيق إصلاحات قائمة على السوق.

وأضافوا إن العقبات شملت قطاعات عديدة وتضمنت فرض تعريفات جمركية عالية وعدم كفاية حماية حقوق الملكية الفكرية وممارسات تنظيمية متضاربة وغير شفافة.

وقالوا إن من بين السلع الأميركية التي تأثرت منتجات تكنولوجيا الطاقة الشمسية والمعلومات وأجهزة الاتصال ومنتجات التكنولوجيا الحيوية.

ومن المقرر أن يلتقي مودي مع نحو 20 من رؤساء الشركات الأميركية البارزين في واشنطن اليوم الأحد قبل أن يعقد أول اجتماع له مع ترمب يوم الاثنين في البيت الأبيض عندما يسعى إلى تنشيط العلاقات التي يبدو أنها اعتراها الفتور على الرغم من الأولوية التي كانت تحظى بها خلال رئاسة باراك أوباما.

وعلى الرغم من التقدم المتوقع في التعاون الدفاعي والتجاري فإن ترمب يشعر باستياء من تزايد العجز التجاري الأميركي ودعا إلى إصلاح نظام للتأشيرات أفاد شركات التكنولوجيا الهندية.

إعلانات

الأكثر قراءة