تفاصيل تطبيق ضريبة القيمة المضافة بالإمارات في يناير

نشر في: آخر تحديث:

يبدأ سكان الإمارات دفع ضريبة القيمة المضافة على السلع والخدمات التي يستهلكونها داخل الدولة ابتداء من يناير المقبل.

ولكن هناك استثناءات من هذه الضريبة، إما من خلال الإعفاء منها كليا، أو من خلال ما يعرف بفرض ضريبة الصفر، والتي تمكن الشركات لاحقا من استرداد ما دفعته عن هذه الضريبة، دون تمريرها للمستهلك النهائي.

هذه الضريبة، ونسبتها 5%، ستطبق على غالبية السلع والخدمات، ويتحملها المستهلك النهائي، أما الشركات التي توفر هذه الخدمات، فتعتبر هي الجهة التي تتولى تحصيل الضريبة وتقدمها للحكومة.

ولكن ليست كافة القطاعات خاضعة للضريبة، وهنا يجب التفريق بين مصطلحين:

الإعفاء الضريبي والضريبة بنسبة صفر:

القطاعات المعفاة من الضريبة هي تلك التي لا يتوجب عليها دفع ضريبة القيمة المضافة من الأساس، وقد تكون الشركات غير المسجلة في النظام الضريبي.

أما القطاعات التي تحمل ضريبة الصفر، فهي التي تقوم فيها الشركات بدفع ضريبة القيمة المضافة وتستردها من الحكومة لاحقا دون تمريرها على المستهلك.

ولكن ما هي القطاعات المعفاة من الضريبة أو الخاضعة لضريبة الصفر؟

هناك القطاعات السكنية سواء في حالة الشراء أو الإيجار.

إضافة لقطاع التعليم من مرحلة الحضانة حتى التعليم الأساسي، وقطاع الصحة بشكل عام مع بعض الاستثناءات، ومن بينها مؤسسات التعليم العالي غير الحكومية.

أيضا لن يتحمل المستهلك النهائي أي ضرائب على وسائل النقل، سواء بالرحلات الدولية أو المحلية، برا وبحرا وجوا.

أيضا تعفى من الضريبة بعض الخدمات المالية.

السائحون أيضا سيقومون بدفع ضريبة القيمة المضافة على مشترياتهم في الإمارات دون أن ترد لهم لاحقا عند مغادرة الدولة.