الصين توسع تعاونها التجاري مع أميركا الوسطى

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي أهمية بناء علاقات تجارة واستثمار مع أميركا الوسطى وذلك خلال زيارة له في كوستاريكا.

وقال وانغ للصحافيين خلال التوقيع على مذكرة تعاون مع نظيره مانويل غونزاليس بحضور رئيس كوستاريكا لويس غييرمو سوليس "بيننا 10 سنوات من التعاون الجيد".

وتزامنت محادثات وانغ مع غونزاليس وسوليس مع اجتماع لمجلس الأمن دان فيه إطلاق كوريا الشمالية صاروخا بالستيا فوق اليابان. والصين هي الحليف الرئيسي لكوريا الشمالية.

وإضافة الى مناقشة العلاقات الثنائية قال غونزاليس إن المحادثات شملت "مراجعة سريعة للوضع في شبه الجزيرة الكورية" دون أي تفاصيل. ورفض وانغ الرد على سؤال لمراسل فرانس برس حول كوريا الشمالية.

ويزور وزير الخارجية الصيني كوستاريكا وبنما في طريقه الى الولايات المتحدة لحضور الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك. وترتبط الصين بعلاقات استثمار قوية مع كوستاريكا، حيث قامت ببناء العديد من المشاريع الكبيرة.

وتهدف مذكرة التعاون الى تعزيز تلك العلاقات بتطوير أكبر للبنية التحتية في كوستاريكا، اضافة الى تعزيز التبادل التجاري والثقافي والتعليمي والسياحي، والتعاون في مجال الطاقة النظيفة.

ويزور وانع السبت والاحد بنما المجاورة، لارساء علاقات دبلوماسية جديدة بدأت قبل ثلاثة اشهر مع قطع علاقاتها مع تايوان التي تعتبرها الصين إقليما متمردا.