بعد استقالة الحريري..حاكم مصرف لبنان يؤكد الليرة مستقرة

نشر في: آخر تحديث:

أحدثت استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري خضة في الداخل اللبناني، وطرحت علامات استفهام كبيرة حول مدى انعكاس هذا الحدث على الاقتصاد اللبناني واستقرار الليرة.

ليأتي الرد سريعاً من حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة مؤكداً أن الليرة اللبنانية مستقرة، عقب استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أمس السبت.

وأشار سلامة في تقييمه إلى "العمليات المالية الاستباقية التي أجراها مصرف لبنان والتعاون القائم مع القطاع المصرفي".

من جهته، شدد رئيس جمعية مصارف لبنان جوزف طربيه على أنه لا يوجد خطر مباشر على الاستقرار النقدي للبنان، مضيفاً أن الليرة تدعمها احتياطيات ضخمة في البنك المركزي والثقة في القطاع المصرفي اللبناني واستمرار عمل المؤسسات.

ويدعم القطاع المصرفي للبنان اقتصاده الهش ويتم ربط الليرة بالدولار عند سعر 1507.5 ليرة.

ويلتقي تصريح وزير المالية اللبناني علي حسن خليل مع كل من سلامة وطربيه بأن الاقتصاد والليرة لا يواجهان خطرا بعد استقالة الحريري.

وكان رئيس الوزراء اللبناني، #سعد_الحريري، أعلن استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية، السبت، متوعداً بأن "أيدي #إيران في المنطقة ستقطع".

وأكد الحريري في خطاب الاستقالة المتلفز أن "لإيران رغبة جامحة في تدمير العالم العربي".