عاجل

البث المباشر

كيف تحسن "القوى العاملة" المدربة آفاق الاقتصاد العالمي؟

المصدر: دافوس - العربية.نت

كشف تقرير اقتصادي مختص أنه على الرغم من تحسن آفاق الاقتصاد العالمي بشكل نسبي إلا أن الانتعاش الاقتصادي الحقيقي يجب يترافق مع نمو القوى العاملة، حيث إنه من المتوقع أن تبقى معدلات البطالة العالمية في 2018 مستقرة عند مستويات العام الماضي.

وبحسب تقرير "العمالة العالمية والتوقعات الاجتماعية: اتجاهات 2018" الصادر عن منظمة العمل الدولية، بقي معدل البطالة العالمي مستقراً بعد ارتفاعه في عام 2016. ومن المتوقع أن يصل إلى 5.6% في عام 2017، ليصل إجمالي عدد العاطلين عن العمل بذلك إلى قرابة 193 مليون شخص.

وبما أن التوقعات الاقتصادية العالمية طويلة الأجل لا تزال متواضعة، يرجع التقرير الاتجاه الإيجابي بين عامي 2016 و2017 بشكل رئيسي إلى الأداء القوي لأسواق العمل في البلدان المتقدمة، حيث يُتوقع انخفاض معدل البطالة بمقدار 0.2% إضافية في عام 2018 ليصل إلى 5.5%، وهو أدنى من مستويات قبل الأزمة.

وقال غاي رايدر، المدير العام لمنظمة العمل الدولية: "على الرغم من استقرار البطالة العالمية، لا يزال العجز في العمل اللائق واسع الانتشار: فالاقتصاد العالمي حتى الآن لا يخلق ما يكفي من الوظائف، ويتعين بذل جهود إضافية لتحسين جودة عمل شاغلي الوظائف وضمان تقاسم مكاسب النمو بالتساوي".

تحسن آفاق الاقتصاد الخليجي

من المتوقع أن يتحسن النمو الاقتصادي في الدول العربية ليصل إلى 2.3% في عام 2018، بعد أن كان 0.1% في عام 2017، وأن يحافظ على هذا المستوى في عام 2019. وتعزى التحسينات المتوقعة إلى الانتعاش الاقتصادي في بلدان مجلس التعاون الخليجي، حيث يُتوقع أن يرتفع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 2.2% في عام 2018، بعد أن كان 0.5% في عام 2017، بسبب ازدياد نشاط القطاعات غير النفطية واستمرار التوسع في الموازنات. مع ذلك، ورغم عدم اليقين في توقعات أسعار النفط، فإن مخاطر الهبوط الكبير ما زالت قائمة نتيجة تفاقم التوترات الجيوسياسية في دول عدة في المنطقة. وفي الدول خارج مجلس التعاون الخليجي، ستبقى المخاطر الجيوسياسية طويلة الأمد، وفي بعض الحالات النزاعات المسلحة النشطة، تكبح النشاط الاقتصادي ويُتوقع أن يراوح معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي عند 2% فوق التوقعات.

فرص العمل بالخليج

ومن المتوقع أن تظل ظروف سوق العمل مستقرة نسبياً، حيث يتوقع انخفاض معدل البطالة في المنطقة انخفاضاً طفيفاً إلى 8.5% في عام 2018، وأن يتجه نحو الارتفاع مرة أخرى في عام 2019. ونتيجة لذلك، سيصبح قرابة 5 ملايين شخص في المنطقة عاطلين عن العمل في عام 2018، تشكل النساء ثلثهم رغم أنهن لا يمثلن سوى 16% من القوة العاملة.

وفي الواقع، لا تزال هناك تفاوتات كبيرة بين الجنسين في الدول العربية: بلغ معدل البطالة بين النساء 16.7% في عام 2017، أي ضعفه بين الرجال، في حين بقي معدل مشاركتهن في سوق العمل 18.8% في عام 2017، أي أقل بمقدار 30 نقطة مئوية من المتوسط العالمي.

بيد أن هناك بعض الدلائل المعتدلة على تحسن آفاق عمل المرأة حيث يُتوقع أن يصل معدل بطالة الإناث إلى 16% في عام 2018، وهو أدنى معدل منذ عام 2000. وفي الوقت نفسه، لا يزال الشباب في سوق العمل يواجهون ظروفاً أسوأ بكثير من ظروف البالغين. وبالتحديد، أدى تباطؤ النمو الاقتصادي مؤخراً إلى زيادة تدهور آفاق سوق عمل الشباب: تشير التقديرات إلى أن معدل بطالة الشباب ارتفع منذ عام 2015 أكثر من نقطتين مئويتين ليصل إلى 25.6% في عام 2017، وهو ثاني أعلى معدل في العالم بعد شمال إفريقيا.

توقعات البطالة خلال 2018 توقعات البطالة خلال 2018

الشعوب الأقل حظاً في 2018

ويؤكد البحث أيضاً أن التقدم الكبير الذي أحرز سابقاً في الحد من العمالة الضعيفة توقف منذ عام 2012. وهذا يعني وفق التقديرات وجود قرابة 1.4 مليار عامل في وظائف غير ثابتة في عام 2017، ويُتوقع أن ينضم إليهم 25 مليون شخص إضافي بحلول عام 2019. وفي البلدان النامية، يعمل ثلاثة من أصل كل أربعة عاملين في وظائف غير ثابتة.

وعلى صعيد أكثر إيجابية، يشير التقرير إلى أن العمالة الفقيرة ما زالت تتراجع في البلدان النامية، حيث يُتوقع أن يصل عدد العاملين الذين يعيشون في فقر مدقع إلى 176 مليون في عام 2018، أي 7.2% من مجموع العاملين.

ويوضح ستيفان كون، الخبير الاقتصادي لمنظمة العمل الدولية، المعد الرئيسي للتقرير: "على الرغم من ذلك، فإن التقدم المحرز في إنقاص عدد العاملين الفقراء في البلدان النامية بطيء جداً ولا يواكب نمو العمالة. ومن المتوقع أن يظل عدد العاملين الذين يعيشون في فقر مدقع أكثر من 114 مليون في السنوات المقبلة، مما يؤثر على 40% من جميع العاملين في عام 2018".

ويؤكد معدو التقرير أيضاً أن معدلات المشاركة في أوساط النساء لا تزال أدنى بكثير من نظيراتها بين الرجال. ومن المرجح أيضا أن تواجه النساء نوعية رديئة من الوظائف ورواتب أقل.

إعلانات