الفضلي: عقود امتياز مقبلة لخصخصة المياه السعودية

نشر في: آخر تحديث:

وقّعت وزارة البيئة والمياه والزراعة في السعودية، اتفاقيةً مع تحالفٍ قانوني وفني دولي، يقوده بنك Mizuho الياباني، لإعداد عقود إدارة توزيع المياه، ويُتوقع أن يقدم التحالف الدولي الفني توصياته خلال 10 أشهر.

وكشف وزير البيئة والمياه السعودي، عبدالرحمن الفضلي، بتصريح لـ"العربية"، أن عقود الإدارة ستنتهي بعقود امتياز، وستعظم العوائد المالية في تخصيص قطاع المياه.

وقال إن بنك ميزوهو سيقود تحالفا قانونيا وفنيا لعقود إدارة التوزيع، عبر العقد الموقع معه والذي يأتي ثمرة لاستراتيجية الحكومة بالعمل عبر الشراكة مع القطاع الخاص السعودي.

وقالت شركة المياه الوطنية السعودية إنه سيتم دعوة شركات عالمية لتقديم عروض لعقود إدارة منشآت لتوزيع المياه في 6 قطاعات إقليمية تستمر ما بين 3 و7 سنوات، وستجهز تلك العقود القطاع للخصخصة.

وفي المرحلة الثانية، سيجري وضع المعايير والشروط للسماح بتحويل العقود إلى ترتيبات امتياز لشركات.

وقالت المياه الوطنية إن ميزوهو سيعمل مع شركة اتكنز للاستشارات الفنية وشركة وايت آند كايس للاستشارات القانونية.

وفي إطار إصلاحات تهدف لزيادة كفاءة الاقتصاد، تريد الحكومة إشراك القطاع الخاص في مجالات كثيرة. وفي الشهر الماضي أعلنت الحكومة عن مناقصة بين الشركات الخاصة لبناء وصيانة 60 مدرسة.