عاجل

البث المباشر

الاتحاد الأوروبي:نسعى لحل فوضى تجارية وليس استفزاز ترمب

المصدر: ستراسبورغ - رويترز

قال مسؤول كبير بالمفوضية الأوروبية، إن الاتحاد الأوروبي سيركز على تأمين الإعفاء من رسوم جمركية أميركية بدلا من إشعال حرب تجارية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد وقع الأسبوع الماضي أمرا بفرض ضريبة بنسبة 25 % على واردات الصلب، و10% على واردات الألمنيوم مع استثناء كندا والمكسيك وربما دول أخرى من القرار.

وأوضح نائب رئيس المفوضية الأوروبية جيركي كاتاينن للبرلمان الأوروبي، أن حزبي الكونغرس الأميركي وكذلك الشركات الأميركية يتفقون في الرأي مع الاتحاد الأوروبي على ضرورة أن تسترشد التجارة بقواعد عالمية.

وقال لأعضاء البرلمان خلال نقاش بشأن التهديد الذي تمثله الرسوم الجمركية "هذا ليس نزاعا بين أوروبا والولايات المتحدة، لذلك ستركز المفوضية على حل المشكلة بدلا من إثارة المزيد من المشكلات مستقبلا".

وأضاف "ما نريد فعله هو التخلص من الفوضى. أعتقد أن هناك أسبابا جيدة لقبول الطرفين في نهاية اليوم بأننا لا نريد ولا نرغب في حرب تجارية. ينبغي أن نركز بدلا من ذلك على تحسين أوضاعنا التجارية".

الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، بل تسعى إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى فرض رسوم جمركية على واردات من الصين بقيمة 60 مليار دولار، وستستهدف قطاعي التكنولوجيا والاتصالات، وذلك حسب ما قال مصدر ناقش المسألة مع البيت الأبيض.

وذكرت صحيفة بوليتيكو في وقت سابق، أن ترمب رفض مقترحات لرسوم جمركية على واردات صينية بقيمة 30 مليار دولار.

وقال المصدر إن الرسوم الجمركية لن تقتصر على معدات التكنولوجيا والاتصالات.

إعلانات

الأكثر قراءة