عاجل

البث المباشر

"قناة سلوى".. مشاريع سياحية سعودية وعزلة إضافية لقطر

المصدر: دبي - سهى حمدان

قد تلغى حدود سلوى البرية التي تربط السعودية بقطر لتتسيد #السعودية الساحل الغربي للخليج العربي بالكامل. وهذا رهنٌ بالموافقة على دراسة أولية لحفر قناة تفاقم العزلة الاقتصادية لـ #قطر.

وفي التفاصيل التي تسربت إلى وسائل إعلام سعودية، فإن حفر القناة سينفذه #تحالف_استثماري_سعودي يضم 9 شركات، ويتوقع اكتماله خلال اثني شهراً فقط.

وستكون القناة بطول 60 كيلومتراً، وبعرض 200 متر، وبعمق يتراوح بين 15 و20 متراً، ما يجعلها قادرة على استقبال جميع أنواع السفن من الناقلات وسفن الركاب، بطول أقصى يصل إلى 300 متر، وبعرض 33 متراً.
وتقدر المصادر التكلفة المبدئية للمشروع بمليارين و800 مليون ريال، ومن المتوقع أن تستغرق أعمال الحفر اثني 12 شهراً.

وسيؤدي شق القناة إلى إنشاء خط ملاحي ومنطقة جذب سياحية إقليمية وعالمية، إضافة إلى إنشاء مرافئ على جانبي القناة، ستكون مخصصة لممارسة العديد من الرياضات البحرية، مع موانئ لاستقبال اليخوت والسفن السياحية تعد الأولى من نوعها في المنطقة، مع بناء عدد من الفنادق من فئة الخمس نجوم ومنتجعات بشواطئ خاصة.

وذلك عدا عن المشاريع الأخرى المجدولة في المنطقة سواء النفطية منها والصناعية، ما يؤهلها لأن تكون مركزاً اقتصادياً وصناعياً، أي أن الأهمية الاقتصادية للمشروع لا تقل عن أهميته السياحية.

أما عن عمليات الحفر، فإن طبيعة المنطقة الرملية الخالية من أي عوائق تعترض التنفيذ، تسهل الموضوع، إذ لا توجد سلاسل جبلية أو تضاريس وعرة تعيق عمليات الحفر. كما أن القناة لا تمر على قرى سكنية أو مناطق زراعية.

ولا ننسى أن آخر تجربة من هذا النوع ليست ببعيدة، فقد حفرت مصر #قناة_السويس_الجديدة قبل عامين، بطول 72 كيلومتراً، وبتكلفة أربعة مليارات دولار، وبفترة قياسية لم تتجاوز الـ12 شهراً.

إعلانات