عاجل

البث المباشر

الاتحاد الأوروبي.. حرب طويلة ضد عمالقة التكنولوجيا

المصدر: العربية.نت

فرض الاتحاد الأوروبي غرامة قياسية على شركة #غوغل، حيث تعد العقوبة البالغة قيمتها 4.34 مليار يورو (5 مليارات دولار) والتي أعلنت عنها المفوضية الأوروبية يوم أمس الأربعاء، أحدث خطوة في معركة طويلة بين "غوغل" والهيئات التنظيمية في بروكسل، والتي أخضعت شركة التكنولوجيا لثلاث تحقيقات في مجال مكافحة الاحتكار.

وبالرغم من أن قيمة الغرامة قياسية، لكن يمكن لشركة "غوغل" استيعابها دون الكثير من الألم، كما أنها لن تتسبب في تخلي الأوروبيين عن نظام التشغيل أندرويد الشهير من "غوغل" أو تطبيقاتها الذكية.

ويمتلك #الاتحاد_الأوروبي تاريخاً طويلاً في وضع شركات التقنية العملاقة تحت المجهز، حيث يعد ما حدث مع شركة "غوغل" أبرز مثال لذلك، مع اتهام عملاقة البحث بإساءة استخدام مركزها المهيمن في سوق أنظمة التشغيل عبر نظامها #أندرويد.

وبرز الاتحاد الأوروبي ككيان مناهض للشركات التقنية الكبرى، بعد أن طور وطبق قواعد صارمة تتعلق بحماية بيانات المستخدمين، والخطاب الذي يحض على الكراهية والضرائب وقضايا المنافسة، وقال Nicolas Petit، الأستاذ بجامعة ،Liege وزميل زائر في معهد Hoover في Stanford: "عندما تكون شركة مهيمنة في أوروبا، فإنك تخضع لمزيد من التدقيق والمسؤولية"، بحسب ما نقلته "البوابة العربية للأخبار التقنية".

وفيما يلي بعض أبرز الحالات التي خضعت فيها شركات تقنية عملاقة لتدقيق من قبل الاتحاد الأوروبي:

⬛ مارس 2004 : تم تغريم شركة #مايكروسوفت بمبلغ 497 مليون يورو (578 مليون دولار) من قبل اللجنة الأوروبية، لكسرها قوانين مكافحة الاحتكار من خلال فرض برنامج تشغيل الوسائط الخاص بها Windows Media Player ، على مستخدمي نظامها التشغيلي #ويندوز، وتم الطلب من الشركة التوقف عن هذه الممارسة.

⬛ يوليو 2006 : غرمت شركة مايكروسوفت للمرة الثانية مبلغ 280.5 مليون يورو (326 مليون دولار)، لعدم امتثالها للقرار الصادر في عام 2004.

⬛ فبراير 2008 : غرمت شركة مايكروسوفت للمرة الثالثة مبلغ 899 مليون يورو (مليار دولار)، إضافية، لعدم امتثالها للقرار الصادر في عام 2004، وتم تخفيض الغرامة في وقت لاحق إلى 860 مليون يورو.

⬛ ديسمبر 2009 : تم أمر شركة مايكروسوفت من قبل اللجنة بالسماح لمستخدمي نظامها التشغيلي ويندوز، ومصنعي الحواسيب، بإيقاف تشغيل متصفحها للويب Internet Explorer واستخدام متصفحات أخرى.

⬛ مايو 2009 : تم تغريم شركة #إنتل مبلغ 1.06 مليار يورو (1.2 مليار دولار)، لإساءة استغلال مركزها المهيمن من خلال دفع صانعي أجهزة الحاسب لتأخير أو حتى إلغاء إصدار المنتجات التي تحتوي على رقاقات صنعتها شركة AMD المنافسة.

⬛ ديسمبر 2012 : قامت المفوضية بتغريم #فيليبس و #إل_جي و #باناسونيك وشركات أخرى ما قيمته 1.47 مليار يورو (1.7 مليار دولار)، بسبب قيام هذه الشركات بتحديد الأسعار والأسواق المشتركة، وتوزيع العملاء فيما بينهم وتقليل إنتاجهم.

⬛ مارس 2013 : تم تغريم مايكروسوفت مبلغ 561 مليون يورو (653 مليون دولار) بسبب عدم امتثالها للقرار الصادر عام 2009، والمتعلق بمتصفح الويب خاصتها إنترنت إكسبلورر.

⬛ مايو 2014 : المحكمة العليا في أوروبا تحكم بأن الأشخاص لديهم الحق في أن يكونوا منسيين، ويجب على محركات البحث مثل "غوغل" إزالة بعض الروابط غير المرغوب فيها.

⬛ أغسطس 2016 : طلبت اللجنة الأوروبية من أيرلندا استرداد ما يصل إلى 13 مليار يورو (14.6 مليار دولار) من الضرائب غير المدفوعة من قبل شركة #أبل.

⬛ مايو 2017 : تغريم شركة #فيسبوك مبلغ 110 مليون يورو (122 مليون دولار)، لتضليل المسؤولين الأوروبيين بشأن صفقة استحواذها على خدمة التراسل الفوري #واتساب.

⬛ يونيو 2017 : غرمت شركة "غوغل" مبلغًا قياسيًا بلغ 2.4 مليار يورو (2.7 مليار دولار)، لاستخدام محرك البحث الخاص بها لتوجيه مستخدمي الإنترنت نحو منصة التسوق الخاصة بها.

⬛ أكتوبر 2017 : طلبت اللجنة الأوروبية من شركة #أمازون دفع ضرائب غير مدفوعة بقيمة 250 مليون يورو (293 مليون دولار)، بعد اكتشاف أنها استفادت من ترتيبات غير قانونية مع لوكسمبورغ.

⬛ يناير 2018 : غرمت اللجنة شركة #كوالكوم 997 مليون يورو (1.2 مليار دولار)، لدفعها مليارات لشركة "أبل" من أجل عدم استخدام رقاقات من المنافسين.

⬛ مارس 2018 : أوروبا تخبر شركات التكنولوجيا بما في ذلك "غوغل" و"فيسبوك" و#تويتر بوجوب إزالة المحتوى الإرهابي بشكل فوري أو مواجهة تشريعات وغرامات جديدة.

⬛ أبريل 2018 : صرحت اللجنة بأنها تحقق في صفقة استحواذ "أبل" على تطبيق التعرف على الموسيقى Shazam.

⬛ مايو 2018 : دخل قانون حماية البيانات الجديد في أوروبا المسمى اللائحة العامة لحماية البيانات، حيذ التنفيذ، حيث وضع قواعد صارمة جديدة لكيفية معالجة الشركات للبيانات الشخصية.

⬛ يوليو 2018 : حصلت "غوغل" على غرامة قياسية جديدة تبلغ قيمتها 4.34 مليار يورو (5 مليارات دولار) بسبب "أندرويد".

إعلانات