مصر تستهدف رفع مساهمة الاتصالات لـ 5% بالناتج القومي

وزير الاتصالات لـ "العربية": بطاقة موحدة للمصريين للرواتب والمستحقات

نشر في: آخر تحديث:

قال #وزير_الاتصالات_وتكنولوجيا_المعلومات_المصري عمرو طلعت، إنه من المستهدف أن يساهم قطاع الاتصالات بنسبة 5% من الناتج القومي المحلي بالسنوات الثلاث المقبلة.

وأشار طلعت في مقابلة مع "العربية" إلى #صادرات قطاع الاتصالات المصري التي تصل قيمتها إلى 3.2 مليار دولار.

كما أشار إلى مساهمة القطاع في الوقت الحالي بنسبة 3.1% في الناتج القومي المحلي.

وقال إن هذه المستهدفات تتطلب نسبة نمو في القطاع تزيد على 12% لنتجاوز نسبة النمو ونزيد المشاركة في الناتج القومي في مصر.

واعتبر أن تحقيق المستهدفات يأتي من خلال التركيز على #التحول_الرقمي والمزيد من #المشاريع في مضمار التحول الرقمي وتدريب الكوادر وتشجيع العمل الابتكاري والفكر الخلاق.

كما تحدث الوزير عن مشروع جديد لوزارة الاتصالات مع البنك المركزي المصري، سيوفر للمرة الأولى بطاقة مدفوعات موحدة.

وشرح أن هذه البطاقة التي ستكون بالبداية لموظفي القطاع العام، ومن ثم لباقي المواطنين عبر خدمات الهيئة القومية للبريد والبنوك.

وستكون البطاقة الموحدة هي الوسيلة الشاملة لتلقي الرواتب والاستحقاقات المالية، والضمان الاجتماعي، وسترتبط بحساب بنكي أو مع الهيئة القومية للبريد المصري.