عاجل

البث المباشر

العقوبات الأميركية تطيح بصادرات إيران النفطية

المصدر: دبي - مايا جريديني

مع سريان #العقوبات_الأميركية التي تهدف لتخفيض صادرات #إيران النفطية إلى الصفر، منحت #الولايات_المتحدة إعفاءات مؤقتة لـ 8 دول لإعطائها وقتاً لتخفيض اعتمادها على النفط الإيراني.

ورغم عدم إعلان الولايات المتحدة عن أسماء هذه الدول من المتوقع أن تشمل #الصين و #الهند أكبر مستوردين للنفط الإيراني إضافة إلى #اليابان وكوريا الجنوبية.

ومع مقارنة #صادرات_إيران بين أبريل الماضي قبل إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترمب عن إعادة العقوبات مع شهر سبتمبر، نلاحظ أن الصادرات انخفضت بحوالي 1.1 مليون برميل يوميا أي بنسبة تراجع 40%.

وتراجعت صادرات إيران النفطية إلى الصين 27% وبنسبة مماثلة الى الهند أما صادرات إيران النفطية إلى اليابان فقد انخفضت 72% في حين نجحت كوريا الجنوبية بتخفيضها إلى الصفر.

ومن المتوقع عدم شمول #الاتحاد_الأوروبي بالإعفاء من تطبيق العقوبات، ولكنها ستشمل تركيا التي استوردت نحو 270 ألف برميل يوميا من النفط الإيراني في أبريل الماضي.

وبما أن عقوبات ترمب تشمل التحويلات بالدولار سيتوجب على الدول المعفاة تسديد ثمن النفط في #حسابات_ضمان بعملتها المحلية.

ويعني هذا أن الأموال لن تذهب مباشرة إلى #إيران، التي لا تستطيع استخدامها إلا لشراء #الطعام أو الدواء أو السلع الأخرى غير الخاضعة للعقوبات.

وتعتبر #الإدارة_الأميركية هذه الحسابات وسيلة مهمة للحد من الإيرادات الإيرانية وزيادة تقييد اقتصادها.

تجدر الإشارة إلى أن إدارة #أوباما أصدرت مثل هذه الإعفاءات إلى 20 دولة على مدار 3 سنوات وكان من المتوقع أن تقوم الدول المعفاة بخفض وارداتها من إيران بنحو 20% خلال 6 أشهر وهي الفترة المحددة للمراجعة لكي تحصل على إعفاء آخر.

إعلانات

الأكثر قراءة