مصر: 3 سنوات للربط الكهربائي مع السعودية

نشر في: آخر تحديث:

توقع وزير #الكهرباء والطاقة المتجددة المصري الدكتور محمد شاكر، إنجاز مشروع الربط الكهربائي مع السعودية خلال فترة 3 سنوات.

وقال شاكر في تصريحات على هامش اجتماع #مجلس_رجال_الأعمال_السعودي المصري، إن المشروع مر بمراحل عديدة من طرح المناقصات، لكنه "سيخضع لتغييرات في بعض المسارات نتيجة المشروع الضخم الذي تقوم به السعودية في نفس المنطقة".

وأضاف أن تغيير مسار الربط الكهربائي سيتطلب "مزيدا من الدراسات الفنية" بجانب "بعض التعديلات مع الشركة المصنعة للكيبل البحري الجزئي للربط الكهربائي".

وكانت السعودية و #مصر وقعتا في يونيو 2013 مذكرة تفاهم تتعلق بمشروع الربط الكهربائي بينهما، ورصد البلدان نحو 1.6 مليار دولار لإنشاء المشروع الضخم.

ويربط المشروع الشبكتين الكهربائيتين في مصر والسعودية، على التيار المستمر جهد 500 كيلوفولت من محطة تحويل بدر في مصر، إلى محطة تحويل شرق المدينة المنورة، مروراً بمحطة تبوك في السعودية بطول 1300 كيلومتر، منها 820 كيلومتراً داخل الأراضي السعودية، و480 كيلومتراً في الأراضي المصرية.

ويشمل المشروع مد كابل بحري بطول 20 كيلومتراً لعبور خليج العقبة وبقدرة 3000 ميغاواط، تفعيلاً لسياسة الحكومة المصرية الهادفة إلى ترسيخ دور مصر كمركز إقليمي للطاقة في منطقة شرق المتوسط لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والإفريقية.