عاجل

البث المباشر

مؤسسات دولية تعتزم دعم صندوق ضمان الاستثمار في إفريقيا

المصدر: القاهرة – خالد حسني

أعلنت وزارة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، أنها تعمل حالياً على إعداد المسودة النهائية لمشروع إصدار قانون صندوق تشجيع وضمان الاستثمار في إفريقيا، الذي أطلقه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في منتدى إفريقيا 2018.

وأكدت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، سحر نصر، أن عدداً من مؤسسات التمويل الدولية، أبدت عزمها دعم صندوق تشجيع وضمان الاستثمار في إفريقيا.

وأشارت إلى أن من بين تلك المؤسسات البنك الدولي، والبنك الإفريقي للتنمية، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا.

وأضافت أن وزارتها قامت بدراسة نماذج مختلفة في عدد من الدول أثناء وضع المسودة الأولية لمشروع إصدار قانون الصندوق، مثل بريطانيا وفرنسا، ووكالة ضمان الاستثمار التابعة للبنك الدولي، مشيرة إلى أنه تم إرسال هذه المسودة إلى جميع الوزارات المعنية.

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، قدر قرر في ديسمبر الماضي إنشاء صندوق ضمان مخاطر الاستثمار في إفريقيا بهدف تشجيع المستثمرين المصريين لتوجيه استثماراتهم لإفريقيا، والمشاركة في تنمية القارة، والاستفادة من الفرص الهائلة المتوفرة فيها.

جاء ذلك خلال اجتماع وزيرة الاستثمار المصرية، مع عدد من رجال الأعمال والشركات المصرية المستثمرة في إفريقيا، لمناقشة اقتراحاتهم بشأن إصدار قانون صندوق تشجيع وضمان الاستثمار في إفريقيا، تنفيذاً لتكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي في منتدى إفريقيا 2018 بتأسيس الصندوق.

ويهدف إنشاء الصندوق إلى تشجيع المستثمرين المصريين في توجيه استثمارتهم إلى أفريقيا والمشاركة في تنمية القارة والاستفادة من الفرص الهائلة المتوفرة في القارة السمراء، وتحفيز وتيسير عمل الشركات الإفريقية في مصر لتنشيط الاستثمارات المشتركة والاستفادة من التطور المستمر في الاقتصاد المصري.

وناقش الاجتماع، عدة اقتراحات متعلقة بزيادة حجم الاستثمارات المصرية في إفريقيا، والتنسيق مع مؤسسات التمويل الدولية، التي تدعم عدة مشروعات في إفريقيا.

وأكدت الشركات المصرية المستثمرة في إفريقيا، دعمهم لإصدار هذا الصندوق، بما يساهم في زيادة حجم الاستثمارات المصرية بالقارة السمراء والتي بلغت 10.2 مليار دولار.

وخلال الاجتماع، أكد رئيس قطاع إفريقيا بشركة المقاولون العرب المصرية، إبراهيم مبروك، أن إنشاء هذا الصندوق سيساهم أيضاً في جذب المستثمرين الأفارقة للاستثمار بمصر. وقال إن الشركة بعلاقاتها في إفريقيا يمكن أن تساهم في دعم الصندوق بعدة دول أفريقية.

إعلانات

الأكثر قراءة