عاجل

البث المباشر

18 مليار دولار فرص الاستثمار اللوجستي بالسعودية

المصدر: دبي - شادي الزعيم

انطلق المؤتمر السعودي البحري الثاني في الدمام يوم أمس ليعكس اهتمام المملكة المتزايد بتطوير #قطاع_النقل_البحري ، وذلك بمشاركة 36 دولة.

وتقدر قيمة #الفرص_الاستثمارية في قطاع الخدمات اللوجستية ككل في #السعودية بنحو 18 مليار دولار.

وقدم المؤتمر السعودي البحري الثاني فرصة للحوار بين أكبر الشركات السعودية في قطاع النقل البحري مع نظيراتها العالمية لاستكشاف الفرص الواعدة والتي تتمتع بها السعودية من حيث موقعها بالإضافة إلى البنى التحتية القوية.

وقال وزير النقل نبيل العامودي "تحظى #السعودية بموقع جغرافي مميز على البحر الأحمر والخليج العربي، وبالتالي تطوير صناعة القطاع البحري يرتقي بالخدمات اللوجستية في المملكة".

وأضاف العامودي "ومن ضمن الإنجازات التي تمت هي الفسح خلال 24 ساعة، وتقليل المستندات للاستيراد والتصدير زيادة الطاقة الاستيعابية في الموانئ إلى 612 مليون طن سنويا، وفائض الطاقة الاستيعابية أكثر من 50%، وتطوير مجمع الملك سلمان للصناعة البحرية في رأس الخير بإشراف أرامكو السعودية. كل هذه الإنجازات تخدم تطوير القطاع البحري والنهوض بها ينهض بالخدمات اللوجستية في المملكة والوصول للمركز الأول إقليمياً في القطاع اللوجستي".

مشروع ميناء الملك عبد الله في جدة الذي بلغ حجم الاستثمار فيه أكثر من 40 مليار ريال، سيسهم في زيادة الصادرات السعودية لتبلغ أكثر من 600 مليار ريال بحلول 2030.

وقال الرئيس التنفيذي لميناء الملك عبدالله، ريان قطب: "وجود هذا المؤتمر يعطي زخما للقطاع البحري بما يتوافق مع رؤية 2030 التي تأتي أهم ركائزها حول تطوير القطاع البحري، ونتطلع أن تتضافر الجهود لتحقيق تبوؤ المملكة المركز الـ 25 عالمياً في مؤشر الأداء اللوجستي".

يذكر أن ميناء الملك عبدالله يعتبر أول ميناء في المنطقة يمتلكه ويطوره ويديره القطاع الخاص بالكامل، وسبق أن تم تصنيفه كأسرع موانئ الحاويات نمواً وضمن قائمة أكبر مئة ميناء في العالم، بعد أقل من أربع سنوات على بدء عملياته التشغيلية.

إعلانات

الأكثر قراءة