عاجل

البث المباشر

مصر تضاعف ضريبة المحمول وأعداد المشتركين تتراجع

يتم حاليا دراسة الأثر المالي لبدء اتخاذ الإجراءات القانونية بإعداد مشروع قانون وإحالته لمجلس الوزراء

المصدر: القاهرة – خالد حسني

بشكل مفاجئ، قررت الحكومة المصرية رفع ضريبة الدمغة على فواتير الهاتف المحمول إلى 12 جنيها بدلا من 6 جنيهات كجزء من حزمة من التعديلات المرتقبة الخاصة بالقانون.

وقالت مصادر مطلعة، إن اللجنة المشكلة في وزارة المالية بهدف إعادة النظر في قانون ضريبة الدمغة الحالي تأمل تعديل عدد كبير من بنود التشريع الذي لم يطرأ عليه أي تعديل منذ عام 2006.

وتابعت "تقرر رفع سعر ضريبة الدمغة على خطوط #المحمول لـ 12 جنيها سنويا بدلا من 6 جنيهات ويتم حاليا دراسة الأثر المالي لبدء اتخاذ الإجراءات القانونية بإعداد مشروع قانون واحالته لمجلس الوزراء".

وأكدت المصادر أن الـ 12 جنيها ملائمة مراعاة للظروف الاقتصادية، وذلك وفقاً لنشرة "انتربرايز".

وكان مصدر حكومي قد صرح في وقت سابق من العام الماضي أن المالية تدرس عدة سيناريوهات لتحريك تلك الضريبة على خطوط المحمول لزيادة الضريبة إلى 24 جنيها، وأنه جار دراسة الأثر المالي لهذا التغيير.

وذكرت المصادر إن التعديلات المرتقبة على قانون #ضريبة_الدمغة الحالي ستشمل كافة أوعية ضريبة، باستثناء سعر ضريبة الدمغة على الإعلانات والتي تصل إلى 15% للأفراد و20% للشركات، والذي يراه سعرا عادلا.

وفي وقت سابق من العام الجاري، قالت مصادر خاصة إن وزارة المالية تسعى لفرض ضريبة دمغة من 15% إلى 20% على إعلانات مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم تحسم الحكومة بعد قرارها بشأن إلغاء رسم التنمية على الخطوط الجديدة والبالغ قيمته 50 جنيها، والذي بدأ تطبيقه منذ بداية العام المالي الحالي، وكان سببا في ارتفاع سعر خط الهاتف المحمول إلى 70 جنيها. وعزت شركات المحمول تراجع أعداد مشتركيها خلال الشهور الأخيرة إلى رسم التنمية المذكور.

في سياق متصل، كشف تقرير حديث لوزارة #الاتصالات_المصرية، انخفاض أعداد مشتركي الهاتف المحمول بنسبة 0.37% خلال شهر يناير 2019 على أساس شهري.

وذكر التقرير أن عدد المشتركين انخفض إلى 93.43 مليون مشترك في يناير، مقارنة بنحو 93.78 مليون مشترك في ديسمبر السابق، وبانخفاض بلغ 350 ألف مشترك.

وعلى أساس سنوي، أشار التقرير إلى انخفاض أعداد المشتركين خلال شهر يناير الماضي بنسبة 7.78%، لتفقد بذلك الشركات 7.89 مليون مشترك مقارنة بشهر يناير 2018.

وأوضح التقرير أن مشتركي الهاتف الثابت ارتفع عددهم خلال شهر يناير بنسبة 3.5% على أساس شهري، فضلاً عن ارتفاع أعدادهم بنسبة 23.3% على أساس سنوي.

ولفت إلى أن أعداد مشتركي الهاتف الثابت بلغ 8.15 مليون مشترك في يناير 2019، مقارنة بنحو 7.87 مليون مشترك في الشهر السابق له، ومقارنة بنحو 6.61 مليون مشترك في الشهر المقارن من العام السابق.

إعلانات