عاجل

البث المباشر

80 مليار دولار إيرادات صناعة توصيل الطعام عالمياً

المصدر: دبي - سمر الماشطة

تجاوزت إيرادات صناعة #توصيل_الطعام عبر الإنترنت 80 مليار دولار عالمياً العام الماضي، مدعومة بشركات التوصيل مثل UberEats وdeliveroo وdelivery hero وغيرها، هذه الشركات طبعاً تعمل مقابل نسبة من فاتورة مبيعات المطعم قد تتجاوز الـ30% أحياناً، فمتى يكون من المنطقي توظيف شركات للتوصيل، ومتى يكون من الأفضل امتلاك أسطول خاص بالمطعم؟

ومنذ أن أطلقت بيتزا هت أول خدمة للطلب عبر الإنترنت عام 1994، أصبح #طلب_الطعام_عبر_الإنترنت صناعة بمليارات الدولارات وتصل إلى 94 مليار دولار تحديداً!

ومن المتوقع أن ترتفع عائدات #قطاع_توصيل_الطعام عبر الإنترنت عالمياً بأكثر من 40% خلال الأربع سنوات القادمة لتصل إلى 134.5 مليار دولار عام 2023.

ويقسم هذا القطاع إلى قسمين، من المنصة إلى المستهلك وشكل 40% من إيرادات القطاع خلال العام الماضي ومن المطعم إلى المستهلك وشكل 60% من إيرادات العام الماضي بـ 51 مليار دولار.

وقال جورج كونابالي، المدير العام في ناندوز الإمارات "توصيل الطعام يحظى بأهمية خاصة كجزء من أعمالنا بسبب التغير في تفضيلات المستهلكين، إذا كان المطعم يحصل على أكثر من 200 طلب يومياً فستدفع أكثر من 15% إلى 18% من عائدات التوصيل، ستحصل بالمقابل على الخدمة والتسويق وميدر خاص لحسابك مع عروض توصيل مجانية وتدعم شركة التوصيل نموذج أعمالك، لكن إذا كان مطعمك يحصل على أقل من 200 طلب يومياً فإن المنصة تأخذ أكثر من 30% من عائدات المبيعات عبر الإنترنت. أما لو افترضنا أن لدى المطعم أسطولا خاصاً بالتوصيل فإن ذلك سيكلف حوالي 20% من عائدات التوصيل رواتب وإقامات وأزياء ودراجات وصناديق الطعام، بالإضافة إلى 10% من برامج ومراكز الاتصال والإيجار. على كل سائق أن يقوم بتوصيل 6 طلبات على الأقل بقيمة 100 درهم لكل طلب لتغطية تكاليف توظيفة وإلا من الأفضل اللجوء للمنصات".

من جهه أخرى، قال توون جيسيلز، المدير التنفيذي في "Delivery Hero" الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "مستوى الخدمة التي نوفرها للمستهلك النهائي تعتمد على استثمارات هائلة في التكنولوجيا وتطويرها على مستوى عالمي في أكثر من 40 دولة. المطاعم لا تمتلك التقنيات المتقدمة لتقديم الخدمة بأفضل مستوياتها من خلال تتبع السائق والطلب حتى يصل إلى منزلة بأقل من 30 دقيقة. العديد من المشغلين الكبار لجأوا لنا وسلمونا مسألة التوصيل تماماً لأنهم يريدون المستخدم أن يحظى بتجربة أفضل".

ومع ارتفاع نسبة الاعتماد على طلب الطعام والأكل خارجاً، في سنغافورة مثلاً، يسألك الخبير العقاري عندما تشتري عقاراً إن كنت تبحث عن عقار بمطبخ أو بدون مطبخ! أنا شخصياً أفضل بدون مطبخ.

إعلانات