عاجل

البث المباشر

ظريف ينتقد الأوروبيين لعدم تطبيع العلاقات الاقتصادية

قال إنه على الأوروبيين تحمل المسؤولية تجاه تطبيع العلاقات الاقتصادية مع طهران

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

انتقد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، بسبب ما وصفه عدم تطبيع العلاقات الاقتصادية والتردد في إطلاق القناة المالية "اينستكس" للتبادل التجاري مع إيران.

ووفقاً لوكالة "إيلنا" شبه الرسمية، فقد أشار ظريف إلى تصريحات وانتقادات المسؤولين الأوروبيين الأخيرة لإيران، قائلاً إن "الأوروبيين ليسوا في وضع كي ينتقدوا إيران حتى في القضايا التي لا تتعلق بالاتفاق النووي، سياسات الغرب وأوروبا لم تحقق لمنطقتنا سوى الخسائر".

وأوضح ظريف أنه على الأوروبيين تحمل المسؤولية تجاه تطبيع العلاقات الاقتصادية مع إيران، قائلاً، في الاتفاق النووي النتيجة مهمة وليست الإجراءات".

وكانت الدول الأوروبية انتقدت إعلان إيران وقف بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي وتحديدها مهلة للأوروبيين لتفعيل القناة التجارية أو العودة إلى تخصيب اليورانيوم بنسب عالية والأنشطة النووية الأخرى تنتهك الاتفاق.

كما يطالب الأوروبيون بوقف تجارب إيران الباليستية وبرنامج تطوير الصواريخ ويحثون طهران على التعاون بالنسبة للملفات الإقليمية وتدخلاتها في المنطقة، تمهيداً للمفاوضات مع الولايات المتحدة.

هذا بينما اعتبر وزير الخارجية الإيراني في كلمته، الأحد، في طهران، أن "الإدارة الأميركية تقوم من جهة بزيادة الضغط، ومن جهة أخرى تدعي كذباً بأنها ترغب بالتفاوض"، حسب تعبيره.

وقال ظريف إن "هناك ضرورة ليقف العالم في مواجهة السياسات الأحادية الأميركية، وكذلك في مواجهة الضغوط التي تمارسها على العالم اليوم".

ولفت وزير الخارجية الإيراني إلى أن زيارة وزير الخارجية الألماني، الاثنين، وزيارة رئيس وزراء اليابان المقررة، الأربعاء، تمثل فرصة بالنسبة لإيران لتوضيح وجهة نظرها.

إعلانات

الأكثر قراءة