المالية السعودية: نؤيد أي خطة اقتصادية تحقق الازدهار للفلسطينيين

الجدعان: فلسطين قضية مهمة جداً بالنسبة لنا ونحن داعم كبير

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير المالية السعودي، محمد الجدعان، مواصلة دعم الفلسطينيين، معلناً تأييده لأي خطة اقتصادية تحقق لهم الازدهار.

وقال الجدعان: "فلسطين قضية مهمة جدا بالنسبة لنا ونحن داعم كبير منذ عقود".

وشدد وزير المالية السعودي على دعم كل ما يمكن أن يحقق الازدهار في المنطقة.

وكان مستشار الرئيس الأميركي، جاريد كوشنر، قد كشف أن خطة السلام ترمي إلى استثمار نحو 50 مليار دولار، نصفها للأراضي الفلسطينية والباقي لكل من الأردن ومصر ولبنان.

وحسب كوشنر فإن ذلك من شأنه خلق ملايين الوظائف في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، "وبذلك سينخفض معدل البطالة من ثلاثين بالمئة إلى رقم أحادي".

واعتبر المستشار الأميركي أن "معدل الفقر سينخفض لديهم بمقدار النصف إذا جرى تنفيذ الخطة بشكل صحيح على مدار العشر سنوات.. الناتج المحلي أيضاً سيتضاعف راجعنا هذه المعطيات بالفعل مع عشرة من الاقتصاديين في 10 دول.. ونحن متحمسون للغاية للجهود المبذولة من أجل تحقيق نتائج ملموسة".

وأوضحت إدارة دونالد ترمب التي تدلي للمرة الأولى بتفاصيل عن هذه الخطة، أن المبادرة ستحاول إصلاح الاقتصاد الفلسطيني وربطه بجيرانه بهدف اجتذاب استثمارات دولية هائلة.