عاجل

البث المباشر

غرينلاند.. ردود فعل جديدة حول عرض ترمب

ردود ساخرة.. من غير ممكن بيع 50 ألف مواطن دنماركي للولايات المتحدة

المصدر: العربية.نت

لم تكن آخر "صيحات" ترمب حول الأسواق المالية أو الصين أو الفيدرالي، بل حول شراء أكبر جزيرة في العالم، وهي جزيرة غرينلاند التابعة للدنمارك.

وجاءت ردود الفعل من السياسيين الدنماركيين رافضة وساخرة، فقد وصف عرض الشراء بأنه سخيف، ولا يمكن بيع 50 ألف مواطن للولايات المتحدة.

ولكن ترمب لم يكن أول رئيس أميركي يفكر في شراء غرينلاند، فالرئيس الأميركي السابق أندرو جونسون طلب شراء الجزيرة في 1867 كما أن الرئيس الأميركي السابق هاري ترومان عرض 100 مليون دولار لشرائها في 1946.

وتتبع جزيرة غرينلاند للدانمارك ولكنها تتميز بحكم ذاتي منفصل، وهي أكبر جزيرة في العالم، ويسكنها 58 ألف نسمة فقط، ومساحتها تساوي مساحة فرنسا وبريطانيا وألمانيا وإسبانيا وإيطاليا والنمسا وسويسرا وبلجيكا مجتمعة.

وتغطي الثلوج على مدار العام ثلاثة أرباح مساحة جزيرة غرينلاند، التي تحتوي على 7% من مخزون الأرض من المياه العذبة، وهي غنية جدا بالمصادر الطبيعية، كالحديد والألماس والذهب إضافة إلى النفط واليورانيوم.

وتملك الولايات المتحدة قاعدة عسكرية ضخمة على جزيرة غرينلاند وتاريخا حافلا في شراء الأراضي، فقد اشترت منطقة لويزيانا من فرنسا مقابل 15 مليون دولار في 1803 واشترت أميركا ألاسكا من روسيا في 1867 مقابل 7 ملايين دولار.

وقامت أميركا بشراء جزر العذراء في 1917 مقابل 25 مليون دولار من الدنمارك فهل ينجح ترمب في حين فشل أسلافه في شراء غرينلاند؟

إعلانات

الأكثر قراءة