عاجل

البث المباشر

حرب التجارة تضغط على ثقة المستهلكين الأميركيين

المصدر: نيويورك - رويترز

قالت مؤسسة كونفرنس بورد يوم الثلاثاء إن ثقة المستهلكين الأميركيين تراجعت قليلا في أغسطس مع تعزز حالة التفاؤل بالوضع الراهن لتصل إلى أعلى مستوياتها منذ أواخر 2000 مما عوض أثر ضعف آفاق الظروف الاقتصادية.

وانخفض مؤشر كونفرنس بورد لثقة المستهلكين إلى 135.1 في أغسطس من قراءة معدلة بالرفع بلغت 135.8في الشهر السابق.

كان محللون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا وصول قراءة المؤشر إلى 129.5 في أغسطس.

وقالت لين فرانكو، مديرة المؤشرات الاقتصادية لدى كونفرنس بورد في بيان "التوقعات تراجعت قليلا، لكن الوضع بصفة عامة يظل قويا، في حين أن هناك قطاعات أخرى من الاقتصاد قد يعتريها بعض الضعف، ولقد أبقى المستهلكون على ثقتهم واستعدادهم للإنفاق".

وحذرت من أنه إذا استمر التصعيد الأخير للتوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، فمن المرجح أن تضعف توقعات المستهلكين.

ونزل مؤشر التوقعات إلى 107 من قراءة معدلة بلغت 112.4 في يوليو تموز.

على الجانب الآخر، ارتفع مؤشر الوضع الراهن إلى 177.2 من 170.9. وقالت كونفرنس بورد إن القراءة الجديدة هي الأعلى منذ تلك التي سجلها المؤشر في نوفمبر تشرين الثاني 2000 والبالغة 179.7.

إعلانات

الأكثر قراءة