إندونيسيا: الموجة الثانية من حرب التجارة ستكون الأشد

نشر في: آخر تحديث:

حذرت وزيرة المالية الإندونيسية من مخاطر الموجة الثانية من الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، متوقعة أنها ستكون أشد من الأولى.

وأضافت أنه يصعب تحديد مدى الأضرار الناجمة عن تصعيد المواقف لكن الآثار السلبية ستكون ملحوظة وستضيف إلى حالة عدم اليقين التي تحيط بالاقتصاد العالمي.

ومنذ أن خفض صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو العالمي في يوليو، تصاعدت التوترات بين الولايات المتحدة والصين وسط الحالة الهشة للاقتصاد، الأمر الذي غذى المخاوف من حدوث ركود عالمي.

وأوضحت وزيرة المالية الإندونيسية أن الوضع الحالي يتطلب تعاون جميع القادة، بغض النظر عن مصالحهم قصيرة الأجل، كما حصل خلال الأزمة المالية العالمية في 2008.