عاجل

البث المباشر

السعودية تعتزم إطلاق منطقة لوجستيات جديدة في جدة

المصدر: العربية.نت

أعلنت وزارة النقل السعودية عن خطط لإطلاق منطقة لوجستية في منطقة " الخُمرة" الواقعة بمدينة جدة على البحر الأحمر، تكون مفتوحة للاستثمارات الخاصة.

تأتي الخطط ضمن الاتجاه لتنويع الاقتصاد السعودي بعيدا عن النفط.

وأفاد البيان أن المنطقة الجديدة التي تقام في الخمرة تهدف لتعزيز قطاع اللوجستيات للمساهمة في تنويع الموارد الاقتصادية للمملكة التي تعتمد على النفط. ويوجد في جدة واحد من أكبر موانئ المملكة.

ويأتي طرح المنطقة اللوجستية الجديدة أمام المستثمرين من القطاع الخاص في ميناء جدة على البحر الأحمر، في إطار مبادرة صناعية على نطاق أوسع لتنويع اقتصاد المملكة وتقليص اعتماده على النفط وخلق وظائف للسعوديين.

وتمتد منطقة الخمرة، التي ستدعم أنشطة الشحن البحري ونقل البضائع على مساحة 2.2 مليون متر مربع في جدة، أحد أكبر موانئ المملكة.

وقال وزير النقل السعودي نبيل العامودي إن المنطقة تأمل، باعتبارها أكبر منطقة لوجستية في المملكة، في تحويل البلاد إلى مركز عالمي للخدمات اللوجستية وخلق عشرة آلاف فرصة عمل بشكل مباشر.

والمنطقة جزء من برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، الذي يهدف إلى خلق 1.6 مليون وظيفة وجذب استثمارات بقيمة 1.6 تريليون ريال (427 مليار دولار) على مدى السنوات العشر القادمة. ومن بين ذلك 135 مليار ريال مخصصة للاستثمار في قطاع الخدمات اللوجستية.

وفي إطار استراتيجية إصلاح طموحة، تخطط المملكة ليكون لديها قطاع خاص يدير جزءا كبيرا من بنيتها التحتية، بما في ذلك المطارات والموانئ البحرية، على أن تضطلع الحكومة بدور الجهة التنظيمية.

وقال سعد الخلب رئيس الهيئة العامة للموانئ "سيبلغ إجمالي الاستثمار في المنطقة اللوجستية في الخمرة وموانئ أخرى سبعة مليارات ريال"، ولم يذكر مزيدا من التفاصيل.

وستنضم الخمرة إلى مناطق لوجستية أخرى في المملكة، مثل مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في شمال جدة ولديها ميناء خاص بها وتتيح استثمارات لوجستية، ومشروع نيوم العملاق الذي أُعلن عنه في 2017 ويخطط لإقامة منطقة لوجستية.

وعلى مدى عشر سنوات، أنفقت المملكة 30 مليار دولار لبناء 6 مدن اقتصادية عبر البلاد لتنويع الاقتصاد وخلق وظائف للشباب.

إعلانات