عاجل

البث المباشر

اقتصاد إيران يواجه الأسوأ منذ 35 عاماً.. 9.5% انكماش متوقع

صندوق النقد الدولي: طهران "اختبرت ولا تزال تختبر ضائقة اقتصادية حادة جدا"

المصدر: دبي - العربية.نت

خفّض الصندوق بشكل حاد توقّعاته للنمو في إيران على خلفية العقوبات الأميركية، متوقعاً أن ينكمش اقتصادها في 2019 بنسبة 9.5%، بعدما كان توقع في أبريل انكماشاً بنسبة 6%.

وتعتبر توقعات الصندوق للاقتصاد الإيراني أسوأ أداء منذ 1984، أو نحو 35 سنة، حين كانت إيران في حرب مع العراق.

وقال الصندوق إن إيران "اختبرت ولا تزال تختبر ضائقة اقتصادية حادة جدا".

ولا تبعد توقعات صندوق النقد، المنشورة أمس ضمن تقريره لتوقعات الاقتصاد العالمي، عن تقديرات أعلنها البنك الدولي الأسبوع الماضي، حيث قال إن الاقتصاد الإيراني سيختم السنة المالية 2019 ـــ 2020 بحجم يصغر 90%، عما كان عليه قبل عامين.

شهدت إيران، وهي منتج كبير للنفط، إيراداتها من الخام تصعد بقوة بعد إبرام اتفاق 2015 النووي مع القوى العالمية الست الكبرى، الذي أنهى العقوبات التي ظلت مفروضة لثلاثة أعوام قبل ذلك بسبب برنامجها النووي.

لكن عقوبات جديدة بدأت عقب انسحاب الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، من الاتفاق في 2018 هي الأشد التي تفرضها واشنطن، حيث تستهدف جميع قطاعات الاقتصاد الإيراني تقريبا.

وتوقع صندوق النقد من قبل أن ينكمش اقتصاد إيران 6%، هذا العام، لكن ذلك التقدير كان قبل قرار واشنطن في نيسان (أبريل) إنهاء استثناءات ظلت معمولا بها لستة أشهر كانت تسمح لأكبر 8 مشترين للنفط الإيراني بمواصلة استيراد كميات محدود، بحسب "الاقتصادية" السعودية.

وقال الصندوق إن إيران، شأنها شأن اقتصادات أسواق ناشئة أخرى، تواصل مواجهة "محنة عسيرة على صعيد الاقتصاد الكلي".

وتراجعت العملة الإيرانية عقب إعادة فرض العقوبات ما أحدث تعطيلات في التجارة الخارجية لإيران ورفع التضخم السنوي، الذي يتوقع صندوق النقد أن يبلغ 35.7% هذا العام.

ويبلغ سعر الصرف الرسمي للريال الإيراني 42 ألف ريال مقابل الدولار، لكن سعر السوق بلغ نحو 115 ألفا أمس، وفقاً لموقع أسعار الصرف الأجنبي ‭Bonbast.com‬.

إلى ذلك أعلن الصندوق أمس، أن الاقتصاد العالمي يسجل تباطؤا هو الأكثر ضعفا منذ الأزمة المالية وسط استمرار النزاعات التجارية التي أثرت في الثقة بالأعمال والاستثمار.

ووفقا لـ "الفرنسية" خفض صندوق النقد الدولي في تقريره "آفاق الاقتصاد العالمي" توقعاته لعام 2019 إلى 3.0%، ولعام 2020 إلى 3.4%.

إعلانات