موديز تخفض نظرتها الائتمانية لبريطانيا إلى سلبية

نشر في: آخر تحديث:

خفضت وكالة موديز للتصنيف الائتماني نظرتها للمملكة المتحدة إلى سلبية وذلك بسبب تعطل مغادرة البلاد للاتحاد الأوروبي والذي أثر على قابلية التنبؤ لعملية صنع السياسات.

كما حذرت الوكالة من خطر خفض التصنيف الائتماني للدين السيادي البريطاني في حال مغادرة الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، في حين وضعت كل من وكالتي "إس آند بي" و"فيتش" بالفعل المملكة المتحدة تحت المراقبة السلبية.

وأشارت "موديز" إلى أن مؤسسات البلاد قد ضعفت في مواجهة تحديات السياسة، ومن المتوقع أن تتراجع القوة الاقتصادية والمالية البريطانية.