عاجل

البث المباشر

طفرة وظائف مرتقبة بالسعودية مع إطلاق "العمل عن بُعد"

المصدر: العربية.نت

قالت الدكتورة أمل الشقير، مستشار تحول رقمي في برنامج يسِّر، وهو برنامج التعاملات الحكومية الإلكترونية، في السعودية، إن المرحلة الثانية من برنامج "العمل عن بعد" سوف تساعد السعوديين والسعوديات من الحصول على وظائف للعمل من المنزل أو من غير ضرورة الدوام في مكان العمل.

وأشارت الشقير في مقابلة مع "العربية" إلى تدشين وزير العمل والتنمية الاجتماعية، أحمد الراجحي، المرحلة الثانية من "برنامج العمل عن بُعد" التي تشمل إطلاق البوابة الإلكترونية للبرنامج، موضحة أن البوابة تتيح للمنشآت عرض وظائف العمل عن بُعد، وتقديم خدمات مثل التتبع والمتابعة لأداء الموظفين، وتسمح للباحثين عن هذا النمط من الأعمال التسجيل وبناء ملف تعريفي خاص بهم والتقديم على الوظائف المتاحة.

وأضافت أن البرنامج يهدف إلى سد الفجوة بين أصحاب الأعمال والباحثين عنها ممن تحول عدة عوائق بينهم وبين حصولهم على فرص العمل المناسبة، كوسائل التنقل أو البعد الجغرافي، حيث يسهم البرنامج في زيادة الفرص الوظيفية.

واعتبرت أن توفر مثل هذه الخيارات مهمة لأصحاب العمل، في إمكانية توفير التكاليف واقتناص المواهب لممارسة المهن، متوقعة أن يزيد الطلب على هذه الوظائف في المستقبل، ومن عدة فئات في المجتمع السعودي، وبخاصة النساء اللواتي يرغبن في العمل من المنزل.

كما أشارت إلى أن مفاهيم العمل عن بعد، باتت متطلباً عصرياً في مختلف دول العالم، لأنها تقوم على أساس استخدام التقنية، ونحن في عصر التحول الرقمي وهناك وظائف كثيرة ستطلق في المستقبل تركز على الاستفادة من تطور تقنيات العصر الرقمي، ومتطلبات الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني، وغيرها من القطاعات الواعدة.

وتحدثت عن وجود أنظمة عمل متطورة في السعودية، تتنوع بين نظام العمل الكامل والجزئي والمرن والعمل عن بعد، مؤكدة أن عقود العمل عن بعد تضمن تتبع عمل الموظف وقياس الأداء، وتساعده على بناء سيرة ذاتية والالتحاق بالدورات التعريفية، وتساهم في حفظ الحقوق، عبر التسجيل في أنظمة التأمينات الاجتماعية، ونظام نطاقات ونظام أبشر، وغيرها.

وقالت إن السعودية كدولة ضمن منظومة دول العشرين، تلتزم بمفاهيم العمل عن بعد التي تعد واحدة من جدول أعمال دول مجموعة العشرين وهي من أنمطة العمل المتسارعة المواكبة لمتطلبات الثورة الصناعية الرابعة، وغيرها من التطورات التقنية المهمة.

إعلانات

الأكثر قراءة