لهذه الأسباب مصر ترفض تمويلاً من صندوق النقد الدولي

نشر في: آخر تحديث:

قال طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، إن صندوق النقد الدولي عرض تقديم تمويل جديد، لكن بلاده رفضت لعدم احتياجها إلى التمويل.

وأضاف عامر في مقابلة مع برنامج مساء دي.إم.سي التلفزيوني الليلة الماضية "حالياً بنتكلم مع الصندوق لكن ليس في تمويل لأننا لا نحتاج إلى تمويل".

وتابع "كنا في حاجة للتمويل الأول ولم يكن أحد يريد إقراضنا، لكننا لا نحتاج إلى تمويل (حالياً)... ولو في حاجة للتمويل بنذهب مباشرة للسوق الدولية وليس إلى الصندوق".

ووقعت مصر على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار نهاية 2016، وحصلت على إجمالي القرض على أقساط كان آخرها في العام
الماضي.

وقال عامر إن بلاده ستستعين بالصندوق "من ناحية الخبرة في برنامج الإصلاحات الهيكلية لزيادة كفاءة أداء مؤسسات الدولة".

وذكر أن "الصندوق عرض علينا تمويلاً لكن احنا رفضنا وقلنا لا نريد لسنا في حاجة لتمويل".