خطة إنقاذ مالية "جمهورية".. وهذه تفاصيلها

نشر في: آخر تحديث:

كشف الجمهوريون في مجلس الشيوخ عن خطة إنقاذ اقتصادية الخميس من شأنها تقديم مئات المليارات من الدولارات كقروض للشركات الكبرى والصغيرة وتتضمن تخفيضات ضريبية كبيرة للشركات، وشيكات من 1200 دولار لكثير من دافعي الضرائب، فضلاً عن فرض قيود على برنامج الإجازة المدفوعة التي سنت هذا الأسبوع للرد على أزمة فيروس "كورونا".

إلى ذلك قدم السيناتور ميتش ماكونيل، زعيم الأغلبية الجمهورية، هذا الاقتراح بعد محادثات خاصة مع الجمهوريين والبيت الأبيض، وفق صحيفة نيويورك تايمز الأميركية.

ومن المرجح أن تواجه الخطة معارضة من الديمقراطيين، الذين لديهم خططهم الخاصة ودفعوا من أجل الحصول على مزايا أكثر سخاءً للإجازات المدفوعة الأجر.

كما سيوفر المشروع المكون من 247 صفحة دفعات مالية بـ 1200 دولار لأولئك الذين يكسبون ما يصل إلى 75000 ألف دولار سنوياً. أما الذين يكسبون 75000 دولار إلى 99000 دولار سيحصلون على مبالغ أقل. والذين يكسبون أكثر من 99000 دولار لن يحصلوا على أي مبلغ.

وفي قاعة مجلس الشيوخ، طلب ماكونيل من أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين الانضمام إلى المفاوضات الشخصية الجمعة، قائلاً إن المحادثات ستشمل وزير الخزانة، ستيفن منوشين، وكبير المستشارين الاقتصاديين بالبيت الأبيض، لاري كودلو، ومسؤولين آخرين في الإدارة.