عاجل

البث المباشر

دبي تقرر إعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية السبت المقبل

الرئيس التنفيذي لـ"ماجد الفطيم": يجب تضافر الجهود لدفع العجلة الاقتصادية

المصدر: العربية.نت

قال مصدر مطلع لمراسل العربية في الإمارات عبدالله المطوع إن دبي قررت تنفيذ خطة إعادة فتح المراكز والأسواق التجارية بدءا من السبت المقبل.

وأقرت اقتصادية دبي خطة لإعادة فتح المراكز التجارية والأعمال، حيث تتضمن الخطة إعادة فتح الأعمال على 4 مراحل، تتضمن القطاعات الاقتصادية في دبي، وفق عدد من التدابير الاحترازية وساعات العمل المحددة والإجراءات التي تضمن استمرار الأعمال، وفق أعلى المعايير الصحية التي تشمل التباعد الاجتماعي والتعقيم المستمر للمنشآت التجارية في دبي.

وكشفت خطة إعادة فتح الأسواق أن المرحلة الأولى للخطة تشمل مراكز التسوق والمولات، ووسائل النقل والمواصلات، ومراكز الأعمال والمقرات الإدارية للشركات، والخدمات الاجتماعية، والقطاع الثقافي والاجتماعي، بالإضافة إلى القطاعات المستثناة بالفعل، وهي قطاعا الإنشاءات والصناعة، كما تتضمن الخطة استثناءات من إعادة الفتح في المرحلة الأولى، حيث لا تشمل بعض المجالات.

وتلزم خطة إعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال التي أقرتها اقتصادية دبي، باتباع أعلى التدابير الاحترازية التي تمنع تفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأكد آلان بجاني الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم القابضة، أن الإجراءات التي اتخذتها دبي مرحب فيها وأن الجهود يجب أن تتضافر لدفع العجلة الاقتصادية بكافة الطرق الممكنة.

وقال بجاني في لقاء مع "العربية" "إن الإجراءات تم إقرارها أمس الأربعاء ونقوم بدراستها مع أخذ بعين الاعتبار الوضع الصحي بطريقة نعيد فيها عجلة الاقتصاد بالمرحلة الأولى مع الحفاظ على أعلى درجة من الأمن والأمان الصحي للمولات والمحلات كافة. فعندما يتم فتح مولات بإشغال قليل جداً سيكون لها أثر اقتصادي كبير وخسارات مالية كبيرة، لأنه سيكون لها تكلفة، مشدداً على أهمية تعاون جميع الأطراف في هذه المرحلة حتى نتمكن من تجاوز المرحلة الأولى ونستطيع فتح الاقتصاد بطريقة مدروسة بدون المساهمة بزيادة عدد الحالات، وإنما يجب أن نأخذ بعين الاعتبار التأثير المالي على الشركات وكيف يمكن أن نتعاون خلال هذه الفترة".

وأضاف "لدينا خبرة في هذا المجال بعد فتح المراكز التجارية بالبحرين منذ أسبوعين ووضعنا الإجراءات المطلوبة وكانت تجربة ناجحة مع بعض القيود الموضوعة، مثل إغلاق السينما ودور الترفيه والمطاعم. لذلك نتطلع لوضع شبيه بذلك في دبي والإمارات. بالنسبة للتجربة البحرينية، شهدنا عودة 50% من رواد المول بما كان عليه قبل الإغلاق. عمليا كانت عودة العملاء للمول لقضاء حاجاتهم مع أخذ احترازات مناسبة مثل لبس الكمامات والقفازات، وهو ما سمح للتجار بمعاودة نشاطهم بشكل طبيعي".

وأضاف "نتوقع مع دخول شهر رمضان أن يكون الإقبال بنسبة أقل في الإمارات وهو أمر طبيعي.. المسألة هي بعودة الحياة للمجمعات التجارية بشكل تدريجي وانسيابي سلس لمعرفة الطريقة المثلى للتعامل مع المستجدات".

تدابير احترازية

وكشفت الخطة وفقا لما نقلته "الإمارات اليوم"، عن أن أهم التدابير ستتضمن تعقيم المراكز لمدة 24 ساعة يوميا، وإلزام المتسوقين بضرورة ارتداء كمامات الوجه والقفازات، وتخصيص غرف للعزل في المولات لعزل الحالات المحتملة، وتنظيم حملات توعية للموظفين حول الوقاية والحماية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضحت خطة إعادة فتح الأسواق في دبي ضرورة تفعيل خدمات الدفع الذكية من خلال استخدام بطاقات الائتمان مع عدم رفض عملية الدفع النقدي من قبل المتسوقين، كما تتضمن الخطة ضرورة التأكد من وجود عمال النظافة في كل المراكز التجارية لتنفيذ عمليات التعقيم والتطهير المستمر لكافة المواقع داخل المراكز.

موضوع يهمك
?
تحاول صناعة الأزياء التكيّف مع واقعها الجديد الذي فرضه انتشار وباء كورونا على الصعيد العالمي، وما رافقه من إلغاء أسابيع...

هل تغيب أسابيع الموضة العالمية نهائياً بسبب كورونا؟ هل تغيب أسابيع الموضة العالمية نهائياً بسبب كورونا؟ العربية ستايل

وكشفت الخطة عن إلزام مراكز التسوق بفتح جميع نقاط الدخول لتجنب الازدحام عند المداخل، خصوصا مع إجراء فحوصات صحية قد تؤدي إلى طوابير طويلة، مؤكدة أنه لن يسمح لكبار السن من المتسوقين والذين تتجاوز أعمارهم 60 عاماً والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 أعوام إلى 12 عاما بدخول المراكز التجارية خلال المرحلة الأولى من خطة إعادة فتح الأسواق.

كما أنه لن يسمح للمتاجر بإقامة العروض والتخفيضات السعرية خلال فترة المرحلة الأولى من الخطة لتفادي الازدحام. وتكشف الخطة عن توقف خدمة صف السيارة للمتسوقين خلال فترة المرحلة الأولى والتأكد من أن منطقة المطاعم في المولات يمكنها استضافة 30% من كثافتها الاعتيادية بحيث تسمح بمسافة لا تقل عن 2 متر بين الطاولات.

مواصلات عامة

وقالت اقتصادية دبي إن المرحلة الأولى لخطة إعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال في دبي، سوف تتضمن استخدام المواصلات العامة في الإمارة وتشمل مترو وباص وتاكسي دبي، وذلك وفق عدد من التدابير الاحترازية وساعات العمل المحددة التي تمتد إلى 12 ساعة فقط يوميا بالإضافة إلى مجموعة من الإجراءات التي تضمن استمرار خدمات النقل وفق أعلى المعايير الصحية التي تشمل التباعد الاجتماعي والتعقيم المستمر لوسائل المواصلات في دبي. وأوضحت أن خدمات المواصلات لن تتضمن تشغيل الترام ولا خدمات الليموزين، والنقل المائي وتأجير السيارات الذاتية.

وكشفت اقتصادية دبي عن أن الخطة تشمل إعادة فتح الخط الأحمر لمترو دبي في المرحلة الأولى خلال ساعات العمل من الساعة 7:00 صباحا حتى 7:00 مساء، مع تشغيل جميع المحطات في الخط الأحمر (باستثناء المحطات داخل المناطق المحظورة)، كما تتضمن الخطة تحديد وقت انتظار المترو بــ 3 دقائق خصوصا خلال ساعات الذروة، وإعادة تقييم التجربة خلال أسبوع من بداية عمل المترو.

وكشفت الخطة عن أنه سيتم فتح الخط الأخضر بنفس التدابير التي تنظم الخط الأحمر. مؤكدة أنه سيتم تمديد ساعات العمل إلى المستويات العادية (20 ساعة في اليوم) بناءً على توجيهات الجهات الحكومية المعنية. لافتة أن عوامل نجاح خطة تشغيل المواصلات العامة تعتمد على تقديم الدعم من خلال تأمين النقل تطبيق التباعد الاجتماعي وتقييد ساعات عمل الخدمة بالتزامن مع ساعات الإغلاق، وتقديم الدعم من الجهات ذات الصلة، لافتة أنه سيتم إعادة فتح تلك الخدمات خلال فترة أقصاها أسبوع واحد.

إعادة تشغيل الحافلات

وتتضمن خطة إعادة فتح الأسواق زيادة عدد خطوط الحافلات العامة وتشغيل جميع خطوط الحافلات عبر المدينة، وبحسب معلومات حصلت "الإمارات اليوم" عليها، فإن هيئة الطرق والمواصلات في دبي ستعمل على إعادة خدمة الحافلات خلال أسبوعين إلى 4 أسابيع بالتزامن مع إعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية في الإمارة.

وتشمل الخطة إعادة ضبط وقت الخدمة حسب الاحتياج، وتوفير حافلات احتياطية لدعم المحطات المزدحمة، وتعديل (وقت انتظار الحافلة / نوع الحافلة) حسب الاحتياجات وعدد الركاب في محطات الخدمة. كما تتضمن توجيه مركز التحكم في الحافلات لتقديم المزيد من الدعم للمفتشين وتغيير مسار الرحلة حسب الحاجة، كما تتضمن تغيير مسارات الحافلات لتجنب المناطق المحظورة.

إعلانات