عاجل

البث المباشر

رويترز: 3 مليارات دولار خسائر انفجار بيروت المؤمن عليها

المصدر: العربية.نت

ذكرت وكالة "رويترز" أن تقديرات المحللين لخسائر انفجار بيروت المؤمن عليها تصل إلى 3 مليارات دولار وهو ما يوازي الخسائر المؤمن عليها في انفجار ميناء TIANJIN في الصين في العام 2015.

وفي حين قدرت الخسائر الكلية لانفجار بيروت بـ15 مليار دولار، فإن الكثير من هذه الخسائر لم يكن مؤمنا عليها.

وبالطبع فستشمل المطالبات التأمينية مطالبات من الميناء المدمر نتيجة الأضرار وتعطل النشاط، مع توقعات بأن تكون فاتورة التأمين الأكبر ترجع لمطالبات أصحاب العقارات والمطاعم والفنادق المتضررة من جراء الانفجار.

مؤتمر للمانحين

ويعقد المانحون الدوليون اجتماعا عبر الفيديو، الأحد، لدعم لبنان الذي هزه انفجار هائل ويعاني من أزمة اقتصادية خطيرة.

وسيبدأ المؤتمر الذي ينظم بمبادرة من فرنسا والأمم المتحدة، عند الساعة 14,00 (12,00 ت غ).

وقالت الرئاسة الفرنسية إنه سيشكل "خطوة للضرورة والأمل لمستقبل" البلاد.

وأدى الانفجار الهائل الذي وقع الثلاثاء في مستودع في مرفأ العاصمة اللبنانية إلى سقوط 158 قتيلا على الأقل وستة آلاف جريح وعشرات المفقودين، إلى جانب تشريد مئات الآلاف من الأشخاص.

ماكرون يهب لمساعدة بيروت

وكان إيمانويل ماكرون، أول رئيس دولة أجنبية يزور لبنان بعد انفجار مرفأ بيروت، وعد في العاصمة اللبنانية الخميس بتقديم مساعدة سريعة وكبيرة من الأسرة الدولية.

من جهته، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أنه سيشارك في الاجتماع. وقال "سنعقد مؤتمرا عبر الفيديو مع الرئيس ماكرون وقادة لبنان وقادة من أماكن أخرى في العالم". وأضاف أن "الجميع يريدون تقديم المساعدة"، مشيرا إلى أنه تحدث إلى الرئيس الفرنسي.

إيران لم تبد رغبة المشاركة

وأوضح الاليزيه أن إيران "لم تبد رغبة في المشاركة" لكن "تم توجيه دعوة إلى دول الخليج - الكويت وقطر والإمارات العربية والسعودية -"، موضحا أنه "لا يشك في أنها ستتمثل" في الاجتماع.

كما ستشارك المؤسسات الأوروبية في المؤتمر لحشد مساعدة إنسانية عاجلة.

وقدرت الأمم المتحدة قيمة احتياجات القطاع الصحي وحده في لبنان ب85 مليون دولار، لكن محيط الرئيس الفرنسي لم يرغب في ذكر أي رقم لقيمة المساعدة التي يمكن أن تقدم الأحد.

وقال مصدر في الإليزيه إن "الهدف الفوري هو التمكن من تأمين الاحتياجات العاجلة للبنان، بشروط تسمح بأن تذهب المساعدة إلى السكان مباشرة"، موضحا أن الأولويات هي "تدعيم المباني المتضررة والمساعدة الطبية العاجلة والمساعدة الغذائية وترميم مستشفيات ومدارس".

إعلانات

الأكثر قراءة