اقتصاد أوروبا

تفاؤل حذر للصادرات الألمانية.. الأعلى مستوى منذ 2018

نشر في: آخر تحديث:

قال معهد إيفو، اليوم الجمعة، إن التفاؤل بين المصدرين الألمان، الذين تضرروا جراء أزمة فيروس كورونا، بلغ أعلى مستوياته في سبتمبر منذ أكتوبر 2018.

وقال إيفو إن مؤشره لتوقعات التصدير ارتفع إلى 10.4 في سبتمبر من 5.5. وقال إن المزيد من الشركات في قطاعي الكيماويات والمعدات الكهربائية تتنبأ بزيادة في الشحنات إلى الخارج في الربع الأخير من العام.

كما يتوقع قطاع السيارات زيادة المبيعات الخارجية، بينما يتنبأ صانعو الملابس والمنتجات الجلدية والأحذية بانخفاض كبير للمبيعات.

إلى ذلك، قال كلاوس فولرابه الخبير الاقتصادي لدى معهد إيفو الاقتصادي إن قطاع الصناعة الألماني يتعافى وإن توقعاته للصادرات تحسنت بشكل كبير.

وأضاف أن ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا يلحق الضرر بالثقة في قطاع الخدمات، على الأخص في السياحة لكن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي والانتخابات المرتقبة في الولايات المتحدة لم يؤثرا بعد على الشركات الألمانية.

وكشف مسح أن ثقة الشركات الألمانية تحسنت لخامس شهر على التوالي في سبتمبر في مؤشر آخر على أن أكبر اقتصاد أوروبي يمر بتعاف راسخ من صدمة كورونا التي واجهها في النصف الأول من العام.

وقال معهد إيفو إن مؤشره لمناخ الأعمال ارتفع إلى 93.4 من مستوى معدل بالخفض عند 92.5 في أغسطس. وهذه هي أعلى قراءة مسجلة منذ فبراير شباط عندما بلغ المؤشر 95.9.

وقال كليمنس فوست رئيس المعهد في بيان "الاقتصاد الألماني يستقر على الرغم من زيادة أعداد الإصابات"، مضيفا أن الشركات تقيم مجددا وضع النشاط الراهن بمزيد من التفاؤل عن الشهر السابق.

وانكمش الاقتصاد الألماني 9.7% في الربع الثاني من العام مع انهيار إنفاق الأسر واستثمارات الشركات والتبادل التجاري في ذروة جائحة كوفيد-19. ومنذ مارس، أطلقت الحكومة سلسلة من إجراءات التحفيز والإنقاذ التي مولتها بمستوى قياسي من الاقتراض لمواجهة تداعيات الأزمة.

لكن الثقة تراجعت في قطاع الخدمات لأول مرة في خمسة أشهر. وقال كلاوس فولرابه، خبير الاقتصاد، في إيفو إن ثقة الشركات في قطاع السياحة والضيافة تدهورت مجدداً بسبب ارتفاع أعداد الإصابات في فيروس كورونا في الأسابيع الماضية.

وأضاف فولرابه أن إيفو يتوقع نمو الاقتصاد الألماني خلال الربع الثالث من العام 6.6 بالمئة فيما من المرجح أن يتباطأ النمو إلى 2.8% في الربع الأخير.