خطط تحفيز

ما هي حظوظ الاتفاق على التحفيز قبل الانتخابات؟.. بيلوسي متفائلة

نشر في: آخر تحديث:

قال المتحدث باسم نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب الأميركي، يوم أمس الاثنين إنها متفائلة بأن الديمقراطيين في الكونغرس وإدارة ترمب يمكنهما الوصول إلى اتفاق بشأن مشروع قانون لمساعدات لتخفيف تداعيات جائحة فيروس كورونا قبل انتخابات الثالث من نوفمبر تشرين الثاني، مضيفا أن مسائل مهمة ما زال يتعين حلها.

وقال المتحدث درو هاميل في تغريدة عقب محادثات استمرت 52 دقيقة أجرتها بيلوسي مع وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين، إن رئيسة مجلس النواب "ما زالت متفائلة بأنه يمكن الوصول إلى اتفاق قبل الانتخابات".



وأضاف هاميل أن الديمقراطيين ما زالوا ينتظرون موافقة الإدارة على خطة وطنية للاختبارات والرصد لفيروس كورونا وأن رؤساء لجان في الكونغرس ما زالوا يجرون مناقشات.

ويعارض جمهوريون كثيرون في مجلس الشيوخ تشريعا بالحجم الذي تناقشه بيلوسي ومنوتشين، وقيمته الإجمالية حوالي تريليوني دولار.

وقال هاميل إن التقدم يتوقف على موافقة ميتش مكونيل زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ على مشروع قانون شامل.

من جهتة، قال لاري كودلو المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض إن محادثات إدارة الرئيس دونالد ترمب مع النواب الديمقراطيين حول حزمة مساعدات كبيرة تتعلق بجائحة فيروس كورونا ستتواصل حيث يعمل الطرفان على إيجاد حل وسط قبل انتخابات الثالث من نوفمبر.

وأضاف كودلو في تصريحات أدلى بها للصحافيين في البيت الأبيض أن وزير الخزانة ستيفن منوتشين سيتلقى تقارير من رؤساء لجان الكونغرس التي تعمل على اتفاق وقد يتحدث أيضا مع رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي.

وتابع قائلا "المحادثات مستمرة. ستتواصل".

وقال كودلو إنه لا تزال هناك نقاط شائكة تتعلق بالمساعدات الخاصة بحكومات الولايات والحكومات المحلية التي تعاني صعوبات في مواجهة التبعات الاقتصادية المدمرة للجائحة وأيضا البنود الخاصة بالهجرة والرعاية الصحية.