عاجل

البث المباشر

كيف تحول دور "الإسكان" السعودية للإشراف بدل التطوير؟

المصدر: العربية.نت

على الرغم من تحوّل وزارة الإسكان السعودية من دور المطور المباشر للوحدات السكنية إلى دور المشرف والمنظم، إلا أن الوزارة لا تزال تمتلك في محفظتها العديد من المشاريع التي طورتها بنفسها وفق النظام القديم قبل أن يتم تغييرها هذا العام.

مؤخراً، أنجزت الوزارة تطوير أكثر من 800 وحدة سكنية في مناطق عدة، ضمن النظام القديم، لتبدأ تسليمها للمستفيدين ضمن المنتجات الموزعة في إطار برنامج سكني.

هذه الوحدات يحصل عليها المواطنون بأسعار تقل عن الأسعار السوقية بشكل كبير. ويستطيع المستفيدون الحصول على قروض مدعومة من البنوك أو المؤسسات التمويلية لتمويل شرائها.

وعلى الرغم من أن هذه الوحدات تحظى بإقبال قوي من المواطنين إلا أن هذا النظام سيصبح قريبا من الماضي، في ظل تصميم الوزارة على التحول من دور المطور إلى دور المشرف والمنظم للسوق، لكن لماذا تم هذا التحول ولماذا هو أفضل للمستفيدين؟

تقول وزارة الإسكان إن التعاون مع المطورين من القطاع الخاص يساعدها في تلبية الطلب على الوحدات الإسكانية بسرعة أكبر وبكفاءة أعلى.

ففي النموذج الجديد للمشاريع، باتت الوزارة تقدم الأرض، وتتعاقد مع المطورين لبناء الوحدات الإسكانية وتسويقها للمستفيدين، وبذلك تصبح المنافسة بين المطورين حافزا لرفع مستوى الجودة وتحسين المواصفات، وفي المقابل، يحصل المستفيد على خيارات أكثر تنوعاً. وتكون الوزارة في هذه العملية المشرف والمنظم.

وقد أظهرت الأشهر الماضية أن النظام الجديد ضخ في السوق كما كبيرا من المنتجات، بوتيرة أسرع مما كان بإمكان القطاع العام توفيره وفق النموذج القديم.

إعلانات

الأكثر قراءة