عاجل

البث المباشر

مليار دولار مكاسب البورصة المصرية بعد خطاب مرسي

المصدر: القاهرة - خالد حسني
سيطر اللون الأخضر على شاشات البورصة المصرية مع إنهاء تعاملات اليوم الخميس، نهاية تعاملات الأسبوع الجاري، وتمكن المؤشر الرئيسي من كسر حاجز 5400 نقطة، فيما حققت المؤشرات الثانوية ارتفاعات جيدة بدعم عمليات شراء واسعة شهدتها تعاملات اليوم.

وأوضح متعاملون ومحللون ماليون ارتفاع مؤشرات البورصة اليوم إلى دخول سيولة في السوق وعمليات شراء واسعة على أسهم منتقاة وتحول المستثمرين المصريين إلى الشراء بعد عمليات جني الأرباح التي قاموا بها في جلسات بداية الأسبوع.

ولفتوا إلى أن حديث الرئيس المصري الدكتور محمد مرسي والذي تناول تقديم تسهيلات جديدة للمستثمرين وإطلاق مشروعات كبرى خلال الأيام المقبلة ساهم في زيادة ثقة المستثمرين في الاقتصاد المصري وهو ما دفع المستثمرين العرب إلى الشراء بكثافة.

وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة في البورصة نحو 6.5 مليار جنيه، بما يتجاوز مليار دولار، تعادل نحو 1.7% بعدما ارتفع رأس مال الشركات المدرجة في السوق من نحو 366.6 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات أمس إلى نحو 373.1 مليار جنيه لدى إغلاق تعاملات اليوم، الخميس نهاية تعاملات الأسبوع.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة "إيجي إكس 30" بنسبة 2.21% مضيفاً نحو 117 نقطة متجاوزاً حاجز 5400 نقطة بعدما ارتفع من مستوى 5300 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس إلى نحو 55414443 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس.

كمار ارتفع مؤشر "إيجي إكس 70" بنسبة 1.9% مضيفاً 9 نقاط بعدما ارتفع من مستوى 470 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس إلى نحو 479 نقطة لدى إغلاق تعاملات اليوم.

وامتدت الارتفاعات لتشمل مؤشر "إيجي إكس 100" الأوسع نطاقاً والذي أضاف نحو 14 نقطة تعادل 1.85% بعدما ارتفع من مستوى 786 نقطة لدى إغلاق تعاملات أمس إلى نحو 800 نقطة لدى إغلاق تعاملات اليوم.

وعزت مدير التداول بشركة تيم لتداول الأوراق المالية، أماني عبدالمطلب، في تصريحات خاصة لـ "العربية.نت"، مكاسب اليوم إلى بدء شعور المستثمرين بإمكانية عودة الأمن والاستقرار بعد قبول القوى والتيارات السياسية بنتائج استفتاء الدستور.

وأوضحت أن تعاملات المصريين اتجهت نحو الشراء بعد سلسلة من الجلسات التي شهدت عروض بيع كثيرة، حيث قام المستثمرون المصريون بعمليات جني أرباح، فيما كانت مبيعات الأجانب بسبب الخلافات السياسية التي تشهدها الساحة المصرية منذ الإعلان الدستوري الأخير.

وتوقعت أن يشهد السوق ارتفاعات قياسية خلال الفترة المقبلة، خاصة أن حديث الرئيس المصري عن تقديم حزمة تسهيلات جديدة للمستثمرين ربما تجذب سيولة كبيرة من صناديق أو مؤسسات أو مستثمرين عرب وأجانب، وهو ما يشير إلى بدء تعافي السوق المصري خلال الفترة المقبلة.

إعلانات

الأكثر قراءة