مؤشر سوق السعودية يصعد على استحياء باتجاه 9600 نقطة

نشر في: آخر تحديث:

نجح مؤشر سوق الأسهم السعودية في التحول باتجاه المكاسب قبيل الإغلاق بدعم من القطاعات غير الرئيسية في السوق، في الوقت الذي دفعت عمليات جني أرباح سريعة عددا من أسهم شركات التأمين في لوقف صعودها الصاروخي، الذي بدأته أمس على إثر حصولها على موافقة مؤسسة النقد العربي السعودي على زيادة رأسمالها.

وارتفع المؤشر العام للسوق ليحقق مكاسب بنسبة 0.01%، إلى مستوى 9575 نقطة في نهاية الجلسة.

وتراجع مؤشر قطاع التأمين بنسبة 1.64%، بالإضافة لمؤشرات القطاعات الرئيسية ومن بينها البتروكيماويات 0.19%، والمصارف والخدمات المالية 0.75%.

ورغم تراجع غالبية أسهم قطاع التأمين فإن بعضها نجح في تحقيق مكاسب جيدة ومنها التأمين العربية بنسبة 8.88%، ولاء للتأمين 1.55%، بالإضافة لسهم شركة تكافل الراجحي بنسبة 1.01%.

كما تصدرت الأسهم المضاربية لائحة الأكثر صعوداً في السوق السعودية، ومن بينها تهامة للإعلان 9.9%، مكة للإنشاء 3.97%.

وكانت 7 شركات تأمين سعودية قد حصلت على موافقة "ساما" على زيادة رساميلها، في حين تلقت شركتان رفض ساما لزيادة رأس المال نتيجة عدم استيفاء المتطلبات وهما شركتا سلامة والتأمين العربية التعاونية.

وجاء ذلك بعد تصريحات سابقة لمحافظ ساما، فهد المبارك, أشار فيها إلى أن عدداً من شركات التأمين المدرجة في السوق السعودية تواجه خطر التعثر، منوهاً إلى أنه لن يكون أمامها سوى الاندماج فيما بينها أو زيادة رؤوس أموالها.

وفي سياق متصل تراجع مؤشر سوق دبي المالي في نهاية الجلسة بنسبة 0.82%، وسوق أبوظبي للأوراق المالية 1.22%.