"الأهلي" يواصل قفزاته والقيمة السوقية 119 مليار ريال

نشر في: آخر تحديث:

عمَقت سوق الأسهم السعودية من خسائرها عند الإغلاق اليوم ليهبط المؤشر دون مستوى الـ9600 نقطة، مع استمرار تراجع النفط إلى أدنى مستوى له في 4 سنوات قبل أن يعود ويرتد فوق هذا المستوى إلا أنه بقي دون مستويات الـ80 دولاراً.

وأنهى المؤشر تعاملات اليوم عند مستوى 9553 نقطة، بعد أن فقد نحو 127 نقطة، أو 1.32%، بتداولات بلغت قيمتها 6 مليار ريال، وأحجام بلغت 172.9 مليون سهم.

وقد تأثر قطاع البتروكيماويات بانخفاض أسعار النفط المتواصل، حيث هوى مؤشر القطاع 1.98%.

وخسر برنت 6%، خلال الأسبوع وهي أكبر خسارة أسبوعية منذ يونيو 2012. وبحسب بيانات لرويترز تراجع برنت لثمانية أسابيع متتالية في أطول موجة خسائر أسبوعية له منذ بدء رصد الأرقام في 1988. فيما ارتفعت أسعار النفط الجمعة بدعم عمليات شراء عقب أطول موجة خسائر أسبوعية دفعت الأسعار لمستوياتها المخفضة في العام 2011، لكن المخاوف من تخمة المعروض جعلت المحللين يشككون في إمكانية استمرار التعافي.

وأغلق سهم البنك الأهلي السعودي اليوم بالنسبة القصوى إلى 59.50 ريالاً، ليضيف نحو 5.25 ريالاً من المكاسب، تقفز القيمة السوقية إلى 119 مليار ريال.

ونجح سهم موبايلي في تغيير مساره والإغلاق على مكاسب دفعته إلى مستوى 57 ريالاً، وسط نشاط ملحوظ في قيم وأحجام التداول بـ972 مليون ريال، و17.1 مليون سهم.

وعلى صعيد الأكثر ارتفاعاً جاء في المرتبة الثانية بعد الأهلي يهم ملاذ للتأمين 7.5%، بوبا العربية 3.44%، سولديرتي تكافل 3.04%.

أما الأسهم الأكثر تراجعاً فكانت ميدغلف للتأمين 9.6%، معدنية 6.77%، أمانة للتأمين 6.4%، وخسر سهم التعاونية 6.4%.